التخطي إلى المحتوى
ليفربول يجبر أرسنال على التعادل ويترك السيتي وحيداً في صدارة البريميرليج

خرج فريق ليفربول بنقطة ثمينه من مضيفه فريق أرسنال  بعدما إستطاع أن يجبره على التعادل السلبي بدون أهداف في ختام منافسات الجولة الثالثة في البريميرليج في المباراة التي أقيمت على ملعب الإمارات في لندن الملعب الخاصى بنادى أرسنال.

والتعادل أفقد كلا الفريقين نقطتين ومنح كلاهما نقطة واحدة ليصعد ليفربول للمركز الثالث برصيد 7 نقاط بالشراكة مع مانشيستر يونايتد و ليترك مانشستر سيتي منفرداً بالصدارة برصيد 9 نقاط، بينما ارتفع رصيد أرسنال إلى 4 نقاط في المركز التاسع.

التعادل السلبي بين الفريقين لم يحدث منذ عام 1999 حيث تشهد دائماً مواجهات أرسنال وليفربول تسجيل الأهداف، لكن في الموسم الحالي تم كسر القاعدة فى هذا الموسم فى المباراة التى أجريت بينهما منذ قليل.

وفيما يلى ملخص لبعض مجريات المباراة

فى مباراة كان نجوها حارسى مرمى الفريقين ، حيث شهدت المباراة تألق رائع من بيتر تشك حارس مرمى أرسنال واداء ممتاز لمينولية حارس مرمى الليفر.

بدأ ليفربول تهديد أصحاب الأرض مع الدقيقة 2 بعد أن وصلت الكرة للمهاجم بينتيكي ليسدد كرة قوية مرت بجوار القائم الأيسر بقليل، أتبعها كوتينيو بتسديدة صاروخية في منطقة الجزاء ردت من العارضة في الدقيقة 3.

وألغى حكم المباراة هدفاً لأرسنال سجله اللاعب رامزي في الدقيقة 8 بسبب وجوده تسلل سليم ليظل التعادل السلبي في المباراة رغم بدايتها القوية، وردت الهجمة لصالح الريدز ليسدد بينتيكي قذيفة في أحضان حارس أرسنال.

وتصدى القائم في الدقيقة 44 لكرة صاروخيه من اللاعب البرازيلى كوتينيو الذي سدد قذيفة لمسها تشيك قبل أن تصطدم بالقائم وتبتعتد عن الشباك لينتهي الشوط سلبياً بلا أهداف.

وأهدرالنجم التشيلى سانشيز والذى يقدم أداء رائع مع ارسنال هدف مؤكد في الدقيقة 60 بعد تسديدة من داخل منطقة الجزاء تحت ضغط دفاع ليفربول لترتطم الكرة في القائم الأيمن للحارس منيوليه وتتحول لضربة مرمى.

شامبرلين أطلق قذيفة قوية من خارج منطقة الجزاء في الدقيقة 90+3 لكن الحارس تصدى لها وحولها لركنية لم يستفد منها أصحاب الأرض لينتهي اللقاء بلا أهداف.

التعليقات