استقالة رئيس الاتحاد الألماني لكرة القدم

استقال فولفغانغ نيرسباخ رئيس الاتحاد الألماني لكرة القدم الاثنين 9 نوفمبر من منصبه إثر فضيحة فساد حول منح حقوق تنظيم مونديال ألمانيا 2006.

وقال نيرسباخ الذي يجري التحقيق معه بتهمة التهرب الضريبي إنه يتحمل المسؤولية السياسية عن مدفوعات بقيمة 6.7 مليون يورو للاتحاد الدولي قيل أنها استخدمت كرشوة لمسؤولين في الفيفا للتصويت لملف ألمانيا لتنظيم كأس العالم 2006 .

ونفى نيرسباخ مجددا ارتكاب أي أخطاء.

وكان نيرسباخ البالغ من العمر 64 عاما قد تعرض لضغوط قوية بعد الحديث عن فضيحة بشأن شراء ألمانيا تنظيم المونديال، والذي كانت مجلة “شبيغل الألمانية” قد تحدثت عنها في الأسابيع الماضية. وقام مسؤولو التهرب الضريبي الأسبوع الماضي بتفتيش المقر الرئيسي للاتحاد الألماني لكرة القدم في فرانكفورت وكذلك المسكن الخاص بفولفغانغ نيرسباخ في دراي آيش.