التخطي إلى المحتوى
اخر اخبار الأهلي: يول يواجه حملة مبالغ فيها.. وتعرف على الاسباب الحقيقية لرحيل رمضان صبحي وايفونا

اكد امين الصندوق فى القلعه الحمرا كامل زاهر، على انه هناك  حملة إنتقادات لاذعه مبالغ فيها  ولا اساس لها من الصحة يتعرض لها  المدرب الهولندي مارتن يول المدير الفني لفريق الكرة عقب التعادل السلبي مع الوداد المغربي في البطولة الإفريقية.كما اشار زاهر خلال تصريحاته ، أن هذه الحملة لا تعكس الظروف السلبية التي تعرض لها الفريق خلال الفترة الماضية، والتي بدأت بإصابة ثلاثة من الأعمدة الرئيسية  والتى اعتمد عليهم الفريق بشكل كبير وهم عبدالله السعيد وإيفونا ورمضان صبحي، فضلاً عن أزمة فقدان الثقة لدى شريف إكرامي.وأضاف في تصريحات صحفية اليوم بحضور مراسل مصر365 : “غياب الثلاثي  الاقوى والاكثر تأثيرا فى هجوم النادى الاهلى بالإضافة إلى بعض الإيقافات وحالة الإجهاد التي ضربت الفريق بسبب تلاحم المواسم وعدم الحصول على فترة راحة كافية والجدير بالذكر الى ان النادى الاهلى خاض لاعبوه اكثر من 55 مباراة هذا الموسم الى الان ، كلها عوامل كان لها اثرها السلبى على مستوى الأهلي في اللقاءات الأخيرة، بالإضافة إلى حالة عدم توفيق للمهاجمين أمام مرمى المنافسين”.وأكد كامل زاهر على أن مجلس الإدارة برئاسة المهندس محمود طاهر يثق تماماً في الهولندي مارتن يول لما يملكه من سيرة ذاتية مميزة وقدرات فنية عالية وشخصية قوية قادرة على تحقيق طموحات الأهلي وجماهيره سواء على الصعيد المحلي أو القاري.

اخر اخبار الأهلي: يول يواجه حملة مبالغ فيها.. وتعرف على الاسباب الحقيقية لرحيل رمضان صبحي وايفونا

وأشار كامل زاهر إلى أن النادى الاهلى اصبح فى حاجه ماسة الى عملية بناء متكاملة وتدعيمات كيبرة على جميع المستويات  في الفترة القادمة، خاصة بعد رحيل  النجم الجابونى ماليك إيفونا للدوري الصيني ورمضان صبحي للدوري الإنجليزي لينضم الى صفوف ستوك سيتى الانجليزى .وقال: “العرض الذي تلقاه إيفونا كان من الصعب رفضه بعد ما وصل إلى 8 مليون يورو, ورمضان صبحي كانت بالنسبة له فرصة أن يلعب بالدوري الإنجليزي لأن تعاقد ستوك سيتي معه جرى قبل أن يبلغ 19 عاماً وبالتالي يحق له الإنتقال إلى هناك بوصفه ناشئ ويعتبر كل هذه الامور هى التى دفعت النادى الى السماح لهم بالخروج وبناء على رغبة الاعب رمضان صبحى ورغبته فى تحقيق حلمة بالاحتراف ، أما إذا تم الإنتظار لفترة كانت الفرصة سوف تضيع عليه لأنه سوف يتجاوز الـ19 وبالتالي يصبح في حاجة إلى المشاركة في 75 % من مباريات المنتخب الوطني الأول، حتى يتم السماح له باللعب بالدوري الإنجليزي وهو ما لا ينطبق عليه الآن”.
وأتم: ” لابد أن يحصل مارتن يول على فرصته كاملة وأن يتم دعمه وتوفير إحتياجات الفريق وهو ما يعمل عليه مجلس الإدارة في الوقت الحالي”

التعليقات