مشاركة تتم بين المملكة العربية السعودية و أمريكا و قيمتها 200 مليار دولار
الرئيس الأمريكي دونالد ترامب

قام الرئيس الأمريكي “دونالد ترامب” و ولي العهد السعودي الأمير ” محمد بن سلمان” بالكشف خلال الفترة الماضية عن القيام بتوقيع شراكة اقتصادية بين الدولتين خلال الفترة الماضية و التي تتعلق بعدد كبير جدا من القطاعات الحيوية في كلا البلدين ،و قد بلغت القيمة الخاصة بالاستثمارات المشتركة التي قد تم القيام بتوقيع الاتفاقية بها خلال الفترة الماضية 200 مليار دولار أمريكي ، هذا حيث يتم ضخها وفقا للاتفاقية إلى المملكة العربية السعودية خلال الفترة القادمة .

ووفقا لوكالة الأناضول فقد قام البيت الأبيض أمس الأربعاء ببث هذا البيان ، و الذي يتعلق بأن الرئيس الأمريكي “دونالد ترامب” يقوم خلال الفترة الحالية بالعمل على خوض برنامج يتعلق بالاستثمار في المملكة العربية السعودية ، و أن هذا البرنامج من المقرر له أن يكون في القطاعات المسؤولة عن الطاقة الحيوية وأيضا البنية التحتية بالإضافة إلى التكنولوجيا والصناعة و ذلك خلال السنوات الأربع القادمة .

هذا بالإضافة إلى أن البيان الذي قد صدر عن البيت الأبيض قد أوضح أيضا أن البرنامج الذي البلدين بالعمل على تنفيذه خلال الفترة الحالية يوفر ما يصل إلى مليون فرصة عمل جديدة ،و التي تكون بصورة مباشرة و عدد أخر يقدر بملايين الوظائف الغير مباشرة و التي تقوم المملكة العربية السعودية خلال الفترة القادمة بالعمل على الاستفادة منها .

حيث قام ولي العهد السعودي خلال يوم الثلاثاء الماضي بالعمل على عقد اجتماع موسع و ذلك مع الرئيس الأمريكي “دونالد ترامب” حيث قام خلال الإجتماع بإطلاع الرئيس الأمريكي على الرؤية الخاصة بالمملكة 2030 بالإضافة إلى الخطة التي تتعلق بالتحول الوطني و أيضا العمل خلال الفترة القادمة على تحقيق الهدف الخاص بالمملكة العربية السعودية وهو القيام بتقليل اعتماد المملكة على النفط خلال الفترة القادمة و الذي تعتمد عليه بشكل كلي خلال الفترة الحالية كمصدر للإيرادات المالية.

و من المقرر خلال الفترة القادمة أن تقوم مجموعة من المسؤولين الأمريكيين وأيضا المسؤولين السعوديين بالتعاون من أجل إنهاء الأبحاث التي تتعلق باتخاذ الخطوات القادمة ، و ذلك في سبيل العمل على تقوية العلاقات التجارية المشتركة بين البلدين ، وأيضا القيام خلال الفترة القادمة بتشجيع الاستثمارات