أخر أخبار فلسطين اليوم الأحد 25 أكتوبر 2015 ارتفاع عدد الشهداء إلى 57 منذ بداية أكتوبر

شهداء فلسطينين جدد : 

أفادت مصادر فلسطينية باستشهاد الفتى الفلسطيني محمد زكارنة 16 عاما برصاص قوات الاحتلال الاسرائيلي على حاجز ‘الجلمة’ العسكري، شمال مدينة جنين، كما استشهد خليل حسن أبو عبيد (25 عاماً)، متأثراً بجراح أصيب بها برصاص الاحتلال الإسرائيلي في بداية أكتوبر الجاري شرق مدينة خان يونس و باستشهاد زكارنة و أبو عبيد يرتفع عدد الشهداء الفلسطينيين إلى 57 شهيد منذ بداية أكتوبر الحالي من بينهم 13 طفلا اضافة إلى الأسير فادي الدربي الذي استشهد في احدى المستشفيات الاسرائيلية متأثراً بجراحه نتيجة الاهمال الطبي المتعمد.

و في بيان لوزارة الصحة الفلسطينية قالت أن 40 استشهدوا في الضفة الغربية و 17 في غزة بينهم أم حامل و ابنتها ذات العامين، فيما استشهد شاب من منطقة حورة بالنقب، داخل أراضي الـ1948، و أضافت الوزارة أن 23.2% من الشهداء هم من الأطفال.

هاكرز لمدير المخابرات الأمريكية : ” نريد فلسطين حرة وإيقاف أمريكا تمويلها لإسرائيل ” :

قال هاكرز مجهولون في حوار أجروه مع وكالة أنباء روسيا اليوم أنهم اخترقوا البريد الالكتروني لمدير المخابرات الأمريكية CIA و أن عملية الاختراق لم تكن صعبة.

و قال المخترقون أن مدير المخابرات الأمريكي عرض عليهم شراء المعلومات التي حصلوا عليها و أشار القراصنة أنهم اتصلوا بمنزل جون برينان الذي قال لهم “ماذا تريدون؟”، فأجابه أحد المخاطبين يمازحه، “نريد 2 ترليون دولار”، مضيفا أن مدير الـ”سي أي إيه” أجاب، “فعلا كم تريد؟”.

فأجاب القراصنة ” نريد فلسطين حرة و نريد أن توقف أمريكا تمويلها لاسرائيل ” فأغلق مدير المخابرات الأمريكية الهاتف.

يذكر أن تلك العملية ليست الأولى التي يقوم من خلالها مجموعة من الهاكرز بتسريب معلومات سرية أمريكية و سبق اختراق النظم الأمنية الأمريكية أكثر من مرة من قبل.

وساطة أمريكية لمحاولة السيطرة على انتفاضة الشباب في فلسطين : 

أفادت مصادر اخبارية أن وزير الخارجية الأمريكي جون كيري يقوم بجولة في المنطقة لبحث التوصل لحلول للوضع في سوريا و احتواء الانتفاضة الشبابية في فلسطين المحتلة.

و التقى كيري الرئيس الفلسطيني محمود عباس في عمان و الذي أكد على ضرورة التزام اسرائيل بالاتفاقيات الموقعة مع السلطة الفلسطينية و ايقاف الانتهاكات و الاعتداءات على الشعب الفلسطيني.

في حين أكد نيتنياهو أنه على محمود عباس و عبد الله الثاني التصريح بأن الوضع القائم في ادارة المقدسات الدينية لن يتغير في الوقت التي تتزايد فيه الضغوط على نتينياهو و عباس لايجاد حل سريع لمنع انفجار الأمور بشكل أكبر.

و قالت مصادر أن عباس سيتوجه الأربعاء المقبل إلى جنيف للمشاركة في اجتماع لمجلس حقوق الإنسان ليستعرض فيه الأوضاع في الأراضي الفلسطينية والاعتداءات الإسرائيلية.

في حين أكدت وزارة الصحة الفلسطينية اصابة 120 فلسطيني بالرصاص الحي و المطاطي في جمعة الغضب في نقط قريبة من غزة في مواجهات مع قوات الاحتلال الاسرائيلي.