رجب أردوغان يوجه رسالة إلى العالم الإسلامي من المملكة السعودية
أردوغان وولى عهد السعودية

وصل الرئيس التركي رجب أردوغان يوم الاثنين الماضي إلى الأراضي السعودية، حيث قد كان قادما من المنامة إلى مدينة الرياض بالمملكة العربية السعودية في إطار جولته الخليجية الحالية، فى زيارة رسمية إلى المملكة السعودية، وكان فى مقدم استقبال الرئيس التركي نظيره خادم الحرمين الشريفين، الملك “سلمان بن عبدالعزيز آل سعود”، بمطار “قاعدة الملك سلمان الجوية”، حيث لاقى الرئيس التركي ترحيب شديد من نظيره السعودي ،  ثم قام الرئيس التركي بعقد لقاء قصيرا ضم فيه كلاً من ولي العهد السعودي بالإضافة إلى وزير الداخلية، الأمير “محمد بن نايف بن عبد العزيز”،  وقد وجه الرئيس التركي رجب أردوغان من داخل الأراضى السعودية عدد من الرسائل الهامة حيث وجهها إلى العالم الإسلامي، فقد قام رجب طيب أردوغان بنشر سلسلة متعددة من التغريدات المختلفة والتى قد قام بتوجيهها إلى العالم الإسلامي.

وقد دعا رجب أردوغان فى تغريداته إلى التضامن والوحدة في مواجهة بعض المنظمات التى تعتبرها أنقرة إرهابية، حيث قال الرئيس التركي رجب أردوغان في تلك التغريدات أنه قد حان الوقت للم الشمل بين المسلمين والعالم أجمع، حيث جاء فى تغريداته: “حان الوقت لتوحيد الصفوف والعمل معا من أجل المنطقة كلها والعالم الإسلامي برمته وحتى من أجل مستقبل البشرية”، وجدير بالذكر أن رجب أردوغان قد حث “الدول الشقيقة” على اتباع بعض الأنواع من السياسات لأجل التامن والحدة من جديد، حيث أكد على أنه يجب أن يتم إتباع سياسات تكاملية ليعود لم شمل المسلمين فى العالم أجمع ، ثم داعي أردوغان فى تصريحاته الكسلمين فى كل مكان إلى إدانة “تنظيم داعش الإرهابي” و” تنظيم القاعدة” بالإضافة إلى إدانة “بوكو حرام” و”حزب الشباب” وضمت قائمة تحذيرات أردوغان “حزب العمال الكردستاني” بالإضافة إلى “حزب الاتحاد الديمقراطي” وانتهى بالتحذير من “حركة غولن”، حيث اعتبرهم أردوغان جميعًا تنظيمات إرهابية، وأنهم يعملون فى إطار تشويه صورة الإسلام الحنيفة التى قد أرسله الله برسالة السلام والإطمئنان .