إنفجار سيارة مفخخة بمدينة إعزاز

لقى سبعة أشخاص مصرعهم وأصيب أكثر من 20 شخصاً آخر بجروح في إنفجار سيارة مفخخة في مدينة أعزاز في الريف الشمالي لحلب.

ووقع الأنفجار صباح اليوم الأربعاء قرب جامع اليتيم وسط أعزاز القريبة من الحدود مع تركيا بحسب نشطاء .

وكان قد وقع إنفجار بسيارة مفخخة في شهر يناير  بداية العام الجاري في مدينة أعزاز أدى إلى مقتل أكثر 60 شخصاً.

ودخلت 51 شاحنة تحمل مساعدات طبية وغذائية تكفي 35000 شخص فجر الأربعاء إلى مدينة دوما في الغوطة الشرقية لدمشق وذلك بإشراف من الصليب الأحمر الدولي والهلال الأحمر السوري وبأتفاق مسبق مع الحكومة السورية، وللمرة الأولى منذ ستة أشهر.

وقال المسؤول في جيش الإسلام المعارض محمد علوش والذي يسيطر على دوما : إن المعارضة تسعى إلى إنشاء معبر دائم لإدخال المساعدات الانسانية إلى الغوطة المحاصرة من قبل القوات الحكومية.

وأشارت مصادر حكومية أنها أقامت معبراً في مخيم الوافدين شرق دمشق منذ 3 أشهر لتسهيل خروج المدنيين ومسلحي المعارضة الخروج من الغوطة الشرقية.

جدير بالذكر أنه تجرى الأن مفاوضات بالأستانا، تحت رعاية انقرة وموسكو، تكملة لمفاوضات جنيف ، والتي تدعمها الأمم المتحدة،وبمشاركة وفد المعارضة السورية ولكن بدون إيجاد حل فعال لوقف إطلاق النار  والنزاع المسلح.

وتشهد سوريا صراعاً مسلحاً ، منذ  ستة أعوام، وأسفر ذلك عن مقتل 320 ألف شخص، وترك الملايين لديارهم ولجوء عدد كبير  إلى دول المنطقة وعدد من الدول الأوروبية وأمريكا .