لقي 23 مدنياً مصرعهم فى غارات للتحالف الدولي على مناطق تابعة لداعش فى سوريا
لقي 23 مدنياً مصرعهم فى غارات للتحالف الدولي على مناطق تابعة لداعش فى سوريا

صرح عدد من النشطاء فى سوريا أن طائرات التحالف الدولى الذي تقوده الولايات المتحدة قتلت 23 مدنياً أثناء غاراتها الجوية، في أحد المناطق التي يسيطر عليها عناصر تنظيم الدولة الإسلامية قرب الحدود مع العراق .

كانت تقارير حقوقية قد نشرت وتضمنت بأن اثنتي عشرة سيدة أخرى لقى مصرعهم جراء أحد الغارات الجوية للتحالف الدولي في أحد المناطق شرق مدينة الرقة التي تقع تحت براثن تنظيم داعش .

وشهدت الساعات الأولى من صباح أمس الاثنين هجوما على بلدة “البوكمال” ،وذلك بحسب تصريحات المرصد السوري التابع للمعارضة .

أفاد مدير المرصد، رامي عبد الرحمن : “أن الطائرات ضربت منطقة سكنية حوالي الساعة 03:00 صباحا، فى الوقت الذى كان السكان نائمين، مما أدى إلى موت عدد كبير منهم “.

أضاف أن طائرات التحالف الدولي تستهدف بعض العقارات في المنطقة التي يقال أن عناصر تنظيم داعش يستعملونها كمخبأ لهم .

ورغم طرد عناصر تنظيم الدولة الإسلامية من أجزاء كبيرة من الأراضي في محافظة الرقة بعد الأشتباكات المستمرة مع “قوات سوريا الديمقراطية “، إلا أنه لا تزال هناك سيطرة من قبل عناصر داعش على بعض المناطق الموجودة شرقاً.

وتشهد مدينة الرقة تقدماً قوياً لقوات سوريا الديمقراطية وهو تحالف يضم مقاتلين عرباً وأكراداً فى أشتباكها مع عناصر داعش بمساعدة القوات الأمريكية نحو المدينة والتى تعد المعقل الوحيد الذى مازال تحت سيطرت التنظيم في سوريا.

صرح الجيش الأمريكي إن غارات التحالف على مناطق تنظيم داعش في سوريا والعراق قامت بقتل 352 مدنيا بدون قصد منذ أن بدأت الحرب ضد داعش فى عام 2014.

ولكن على النقيض فأن الجماعات الحقوقية تقول أن العدد الحقيقي يزيد عن هذا الرقم بكثير .