الإمارات تقرر معاقبة كل من يتعاطف أو يعترض على قرارها بمقاطعة قطر
الإمارات تقرر معاقبة كل من يتعاطف أو يعترض على قرارها بمقاطعة قطر

أعلن المستشار الدكتور “حمد سيف الشامسي “النائب العام الإماراتي بأن دولة الإمارات العربية المتحدة قد اتخذت قرارا قاطعاً ضد حكومة قطر نتيجة انتهاجها سياسات عدوانية وغير مسؤولة على الإطلاق ضد الدولة وعدد من الدول الشقيقة الخليجية والعربية ، وجاء هذا القرار حفاظاً على الأمن القومي للدولة ومصالحها العليا ومصالح شعبها .

ومن هذا المنطلق وجب لفت النظر إلى أن إبداء التعاطف أو الميل أو المحاباة تجاه دولة قطر،أو الاعتراض على موقف دولة الإمارات العربية المتحدة وما قررته من إجراءات قاطعة وصارمة مع حكومة قطر.

إما عبر وسائل التواصل الاجتماعي بتغريدات أو مشاركات، أو بأي طرق أخرى قولاً أو كتابتاً، يعد جريمة فى حق الدولة ويعاقب عليها القانون بالسجن المؤقت من ثلاثة إلى خمس عشرة عاماً والغرامة التي لاتقل عن خمسمائة ألف درهم .

وذلك  طبقاً لقانون العقوبات الاتحادي والمرسوم بقانون إتحادي بشأن مكافحة جرائم تقنية المعلومات ،وهو ما ينتج عنه  الكثير من الأضرار بالمصالح العليا للدولة ،والوحدة الوطنية والسلم الاجتماعي ،بالأضافة لما سيظهر من نتائج سلبية لهذه المماراسات في تكدير السلم العام وإضعاف النسيج الاجتماعي للدولة ووحدة شعبها .

وفى نفس السياق ستقوم النيابة العامة الاتحادية بتنفيذ واجبها الوطني بتطبيق القانون على كل من يقوم بمثل هذه الجرائم.

وكانت الامارات قد قررت اول أمس قطع العلاقات الدبلوماسية مع قطر بعد سلسلة من الخلافات التي شهدتها منطقة الخليج بسبب السياسات الخاطئة التي تمارسها قطر .