عاجل: إسرائيل تغلق المسجد الأقصى لأجل غير مسمى
وزارة الخارجية المصرية تحذر إسرائيل من الاستمرار في أعمال التصعيد ضد الفلسطينيين و تطالب بالتوقف الفوري

قامت الشرطة الإسرائيلية فى صباح اليوم الأحد، باتخاذ قرار رسمي لها بإغلاق المسجد الأقصى أمام المصلين في الفترة الحالية إلى أجل غير مسمى، حيث ورد أن الشرطة الإسرائيلية قد قامت بتنفيذ قرار إغلاق المسجد الأقصى فى مدينة القدس، حتى لا يتمكن المصلين المسلمين من الدخول إليه في الفترة الحالية إلى أجل غير معلوم.

ذكرت لوبا السمري، الناطقة بلسان الشرطة الإسرائيلية، في تصريح صادر لها منذ قليل، تعليقًا على القرار الإسرائيلي وأسباب اتخاذ هذا القرار فى الوقت الراهن، أن السبب وراء هذا الإغلاق هو أن مجموعة من المجهولين قد أصابوا يهودي داخل الحرم عن طريق إلقاء الحجارة، حيث كانت إصابته طفيفة، وعلى هذا قامت إسرائيل بغلق المسجد الأقصى، حيث قالت فى تصريحاتها: “مجهولين بإلقاء الحجارة على مجموعة من اليهود في باحات الحرم القدسي ، وأُصيب نتيجة إلقاء الحجارة، ، يهودي، بجروح طفيفة”.

وقد أكدت الناطقة بلسان الشرطة الإسرائيلية، على أن إصابة اليهودي طفيفة وحالته مستقرة حاليًا، ولكن كان لابد من اتخاذ قرار رادع حتى تتمكن القوات الإسرائيلية من السيطرة على الوضع الأمني في بيت المقدس، ولذا كان قرار الإغلاق ضروري حتى يتمكنوا من إلقاء القبض على المشتبهين بإلقاء الحجارة على المواطن اليهودي واعتقالهم رسميًا من جهة السلطات الإسرائيلية.

جدير بالذكر أن هناك عدد من المستوطنون اليهود، يقومون بشكل يومي بالحضور إلى المسجد الأقصى، ويقومون بإلقاء الحجارة، ما عدا يومي السبت والجمعة، حيث ورد أنهم يقومون بإيصال رسالة خاصة من هذا التصرف.

كما علقت دائرة الأوقاف فى القدس المحتلة على تصرف المستوطنين اليهود إن هذه الاقتحامات المتكررة، ترغب في تغيير الواقع الديني والتاريخي للمسجد الأقصى.