نائب حركة حماس: نتعجب من “حشرنا” فى الأزمة العربية القطرية
نائب حركة حماس: نتعجب من "حشرنا" فى الأزمة العربية القطرية

صرح “خليل الحية” نائب رئيس حركة “حماس”إن الحركة “تأسف” لما وصفته بـ”حشرها”فى الازمة التى تشهدها المنطقة العربية بقطع العلاقات مع قطر.

وتحدث” الحية” في مؤتمر صحفي في غزة:” أننا بالطبع نأسف للأزمة القطرية ولأي خلاف عربي عربي ولكن الأسف الأكبر حين توضع حماس فى منتصف الأزمة ونتمنى أن يكون “حشر” حماس فى هذه الأزمة حالة عابرة ستنتهي لأننا لا نقبل، لا لقطر ولا السعودية ولا الإمارات ولا للبحرين ولا لمصر ولا لأي دولة عربية، أن تكون حماس عندها مشكلة”.

وأضاف “الحية”: ” بأن الأزمة الخليجية القطرية لم تؤثر على الحركة علاقتنا مع القطريين جيدة، ونشكرهم على ما قدموه وما يقدمونه، ولا مازلنا موجودين في قطر، وقيادتنا موجودة بشكل جيد”.

وأعرب عن نيته بأن تكون علاقة الحركة جيدة مع السعودية ومصر وغيرها من الدول العربية،وشدد على أن “حماس” تسعى لعلاقات متوازنة مع الجميع.

وبالحديث عما أثير بأن السلطات القطرية طلبت مغادرة بعض قيادات حماس من أراضيها بداية  الشهر الحالى، وهو ما نفته “حماس”، قال “الحية”: “أن خروج بعض قيادات حماس من قطر جاء في ظل سياسة الانتشار بما يتناسب مع نتائج الإنتخابات الداخلية وإعادة توزيع الملفات في مختلف الأماكن.”

وفى سياق متصل، قال “الحية”، “أنه يشعر بالتفاؤل بعد تحسن العلاقات مع مصر في العلاقات مع الأشقاء في مصر تذهب نحو التحسن خاصة بعد اللقاء الأخير مع الجانب المصري،فهو يعتبر الأفضل في اللقاءات السابقة على مدار 15 شهراً” أملاً أن تقنع الحركة الجانب المصري بفتح معبر رفح بعد تجهيزه قبل عيد الأضحى .

وأردف “الحية” أن”وفد الحركة رأى تفهماً مصرياً على مستوى عالى للمشكلات التي فُرضت على غزة ورأى تجاوباً عالياً في إمكان قيامهم بدور ضرورى للتهدئة عن الشعب في غزة” .

وكان قد زار وفد من “حماس” قد قام بزيارة لمصر في الـ28 من مايو الماضي،وقالت الحركة إنها كانت تسعى لتطوير العلاقات الثنائية.”