فرنسا تستضيف امير قطر من اجل البحث عن حل للازمة الخليجية
امير قطر

قامت الرئاسة الفرنسية في مساء يوم الاثنين بالاعلان ان أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني ، سوف يقوم بزيارة العاصمة الفرنسية باريس ن وذلك خلال نهاية هذا الصيف ، من اجل التباحث مع الرئيس الفرنسي الحالي إيمانويل ماكرون ، وستكون هذه الزيارة من اجل الازمة الخليجية الحالية.

و صرح قصر الإليزيه في تصرح له ان الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون قام باجراء مباحثات هاتفية مرة اخرى خلال يوم الاثنين مع امير قطر ، و ذلك لاجل اجراء مباحثات مع جميع الاطراف في الازمة الخليجية الحالية.

و الجدير بالذكر انه تم التوضيح من قبل الرئاسة الفرنسية انه “خلال هذا الاتصال الهاتفي قام الامير القطري بالاشارة الى انه ينوي زيارة فرنسا في نهاية الصيف ، و ذلك في اطار محادثات الازمة الخليجية الحالية.”.

ويذكر ان الرئاسة الفرنسية قامت بالاضافة إلى ان الرئيس الفرنسي “ذكّر انه متمسك بالتهدئة وبالعمل على تخفيف حدة التوتر” ، و ايضا اكد على “أهمية مكافحة الارهاب ، و وجوب منع أي تمويل من اي مصدر أتى لمجموعات لديها علاقة بأنشطة إرهابية”.

و قامت الرئاسة الفرنسية بلفت النظر الى ان الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون “قام بذكر الدور المحوري الذي اخذته الكويت ، وهو الواسطة بين الدول في الازمة ، و قد قام بالاشارة الى استعداد فرنسا لان تقدم المساعدة في حل الازمة ” حيث فرنسا تعتزم التوسط لاجل حل الازمة التي حدثت بين قطر وجاراتها من دول مجلس التعاون الخليجي وفي قيادتهم المملكة العربية السعودية.

و الجدير بالذكر انه حسب بيان قصر الاليزيه فان الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون ، قام بالاشارة ايضا الى انه سيقوم ببحث الوضع في منطقة الخليج العربي على هامش قمة مجموعة العشرين ، التي سيتم استضيفتها في مدينة هامبورغ الالمانية خلال يومي الجمعة و السبت ، و سيقوم ايضا ببحث الازمة مرة اخرى خلال زيارة الرئيس الاميركي (دونالد ترامب) الى العاصمة الفرنسية باريس يومي 13 و14 من شهر يوليو و ذلك لاجل الاحتفال بالعيد الوطني” الفرنسي