الشعب القطري ينقلب على تميم و يقوم ضده بـثورة “المظلوم على الظالم”
الشعب القطري ينقلب على تميم و يقوم ضده بـثورة "المظلوم على الظالم"

خلال الساعات القليلة الماضية قام المعارضون القطريون بالإعلان عن “ثورة المظلوم على الظالم” للتخلص من نظام الحكم الحالي الداعم للإرهاب برئاسة الحاكم تميم بن حمد ، حيث تواجدت الاشتباكات بين قوات الأمن القطري وبين المعارضين السياسيين والمتظاهرين في الدوحة العاصمة القطرية .

و قام النشطاء القطريين بالنشر على مواقع السوشيال ميديا  صور للاشتباكات بين قوات الأمن القطري والمتظاهرين  حيث قاموا المتظاهرين بإشعال النار في إطارات السيارات و هذا لحمايتهم من القوات التركية و الإيرانية المتواجدة لحماية تميم و نظامه.

و تم التصعيد على مواقع التواصل الاجتماعي بالتنديد بالنزول إلى ميادين العاصمة الدوحة يوم الجمعة المقبل للوقوف أمام حكم تميم و الإطاحة به، و قد قامت احدي المصادر القطرية بالكشف عن وجود استعداد من جانب الأمير تميم لقمع أي بوادر للقيام بثورة ضده و قام بنشر القوات التركية و الإيرانية في أنحاء العاصمة القطرية الدوحة للتصدي لأي مظاهرة .

و قد قام الأمير تميم بأخذ كل الاحتياطات حيث حرص على وجود تشديد أمني في الشوارع بنشر المركبات الخاصة بالجيش القطري كما قامت القوات التركية والإيرانية بحماية المنشآت في العاصمة .

كما قام عدد كبير من نشطاء مواقع التواصل على أن يتم النزول في الشوارع يوم الجمعة و جعلها جمعة الغضب علي سياسة تميم التي جعلت الدول العربية تقوم بقطع العلاقات بينهم و بين بلادهم و التي أدت إلى تدهور اقتصاد بلادهم، مؤكدين على ضرورة الإطاحة بالنظام الداعم للإرهاب و رحيل تميم .

و تبين من المعارضين أن هناك ما يكمن في نفس القطريين من تفضيل الحكومة المجنسين من أصول إيرانية من أبناء البلد، و أيضا سئموا من نظام قمع الحريات والاستبداد للآراء و للحكم الداعم للكيانات الإرهابية و أيضا كان سبب في قطع العلاقات العربية بينهم.