قطر تعرب عن أسفها لما احتوته البيانات الصادرة عن دول المقاطعة
قطر تتهم الإمارات بالوقوف وراء محاولة اختراق وكالة الأنباء القطرية فى مايو الماضى

قالت وزارة الخارجية القطرية، أنها تأسف لما احتواه البيانان الصادران عن دول المقاطعة الأربع، المملكة العربية السعودية والإمارات والبحرين ومصر، ورأت أن ما ورد داخل هذان البيانان “تهم باطلة تمثل تشهيرا يتنافى مع الأسس المستقرة للعلاقات بين الدول” .

وكان قد صرح مصدر مسؤول فى وزارة الخارجية القطرية : بأن ما ورد داخل البيانان فيما يخص تدخل دولة قطر في الشؤون الداخلية للدول وتمويل الإرهاب ما هو إلا “مزاعم وادعاءات لا أساس لها”.

وأضاف أن الموقف القطر من الإرهاب “راسخ ومعروف برفضه وإدانته بكافة صوره وأشكاله مهما كانت أسبابه ودوافعه”.

وأردف المصدر قائلاً أن “قطر عضو فاعل وتلتزم بالمواثيق الدولية في محاربة الإرهاب وتمويله على المستويين الإقليمي والدولي بشهادة المجتمع الدولي “وذلك بحسب ما نشرته وكالة الأنباء القطرية الرسمية

وتابع المصدر حديثه نافياً كل الاتهامات الموجهة لقطر بتسريب ورقة قائمة مطالب الدول الأربع، وقال أنها “لا أساس لها من الصحة وبالإمكان إثبات ذلك بالأدلة”.

وأشار المصدر إن قطر أكدت في رسالتها الرسمية التي تضمنت الرد على المطالب أنها “على كامل استعدادها  للتعاون والنظر والبحث في كل الاتهامات بحيث الا تتعارض مع سيادتها فى ظل رعاية الوسيط النزيه أو من يرى مشاركته معه في حل هذه الأزمة تحت مظلة الحوار المشترك”.

وكانت قد أصدرت دول المقاطعة الاربع، أول أمس ،بيانا مشترك بعد الاجتماع الذي جمع بينهما فى القاهرة لبحث الرد القطري على قائمة المطالب .