إسرائيل تستقبل صحفية ايرانية متهمة بالتجسس لصالحها
إسرائيل تستقبل صحفية إيرانية متهمة بالتجسس لصالحها

تم التصريح من قبل بعض وسائل الإعلام التابعة للكيان الإسرائيلي خلال أمس الخميس، إن ندى أمين الإيرانية الجنسية وتعمل كصحفية، وقد تم اتهامها سابقا من قبل طهران أنها تقوم بالتجسس على بلادها لصالح الكيان الصهيوني، أنها استطاعت الوصول إلى مطار بن غوريون، وذلك بعد أن قامت وزارة الداخلية الإسرائيلية بمنحها ملجأ آمنا لها.

والجدير بالذكر أن الصحفية الإيرانية ندى أمين كانت مهددة بالطرد من الأراضي التركية، وكانت في حالة من الخوف من أن لا تجد دولة أخرى تسمح باستقبالها، ففي هذه الحالة كان سيتم إعادتها إلى الأراضي الإيرانية، حيث ستقوم بمواجهة مصير مجهول لها هناك ويمكن أن يصل الأمر إلى الإعدام ، بحسب ما قامت بعض وسائل الإعلام الإسرائيلية بالتصريح به.

ويذكر أن صحيفة “تايمز أوف إسرائيل” أن بعد سماع السلطات الإسرائيلية بحالة الصحفية الإيرانية والمنحة التي تواجهها قام مسؤولين في الحكومة الإسرائيلية بالرد فورا وقاموا بتمهيد الطريق لها من أجل أن تصل إلى تل أبيب.

والجدير بالذكر أن المواقع العبرية قامت بنشر صورة لمحرر يعمل لدى صحيفة “تايمز أوف إسرائيل”، وهو دافيد هوروفيتس، عند ذهب لاستقبال ندى أمين في مطار بن غوريون، في اليوم الخميس 10 من شهر أغسطس من عام 2017.

و الجدير بالذكر أن أرييه درعي وزير الداخلية في إسرائيل الذي أصدر الموافقة على دخول ندى أمين الأراضي المحتلة، قد قام بالترحيب بها من خلال تغريدة على موقع التواصل الاجتماعي فور وصول الصحفية الإيرانية على الأراضي المحتلة الإسرائيلية.

ويذكر أن ندى أمين الصحفية الإيرانية تقوم بشكل منتظم بكتابة مدونات ، وأيضا تعمل بشكل مستقل، في موقع الإلكتروني “تايمز أوف إسرائيل” وكتابات الصحفية تكون باللغة الفارسية، ويذكر أنها قامت بمغادرة إيران وبدأ تستقر في تركيا خلال عام 2014، وجاء ذلك وفقا للمعلومات التي تم نشرها على الصحيفة الإسرائيلية، وقد تمت الإشارة إلى أن ندى أمين الصحفية الإيرانية قامت بخوض معركة قضائية كبيرة في تركيا كي تمنع أن يتم ترحيله إلى إيران، واستمرت في البحث عن دول أخرى غير تركيا يمكنها أن توافق على استقبال ندى كلاجئة.