السعودية تعلن عن عدد من الأتفاقيات التى عقدت مع الجانب الروسى
السعودية تعلن عن عدد من الأتفاقيات التى عقدت مع الجانب الروسى

صرحت المملكة العربية السعودية وروسيا بأنه قد تم توقيع عدد من الصفقات فى الوقت الذى قام فيه العاهل السعودى “سلمان بن عبد العزيز” بزيارة روسيا، وتعد هذه هى أول زيارة لروسيا يقوم بها ملك سعودى، ويرى عدد من المسؤولين فى المملكة أن هذه الزيارة تنشر روح التفاؤل بما وصفوه بأنه رؤية جديدة في العلاقات مع روسيا.

واحتوت هذه  الصفقات التى تم الاتفاق عليها على إنشاء صندوق استثمار برأسمال مليار دولار، بالإضافة إلى موافقة المملكة على شراء أنظمة دفاع جوي من الجانب الروسى، وقالت هيئة الصناعات العسكرية السعودية قولها إن السعودية تسعى للتعامل مع أحدث ما توصلت له التكنولوجيا  العسكرية من روسيا، وأشار إلى أنها سوف تتقدم بشراء نظام “إس-400” الدفاعى الذى صنع فى روسيا.

ونشرت تقارير تفيد إن الملك “سلمان” تحدث أثناء المباحثات مع الرئيس الروسي “فلاديمير بوتين” عن مستجدات  قضايا الشرق الأوسط، والتى شدد خلالها على اتهام إيران و انتهاجها سياسة التدخل في شؤون دول المنطقة.

وصرح وزير الخارجية الروسي “سيرجي لافروف”  إن العاهل السعودي يمتلك تقديرات إيجابية للمبادرة التي تتزعمها روسيا حتى تستطيع أن تصل إلى حلول لإنهاء الأزمة فى سوريا.

وصرح “عادل الجبير” وزير الخارجية السعودي  إن السعودية وروسيا يحاولان السعي لتقريب وتوحيد صفوف المعارضة السورية.

وقال في المؤتمر الصحفي الذي عقد مع “لافروف”، أن هناك إتفاقاً روسيا سعوديا على أهمية الحفاظ على توحيد صفوف السوريين و حماية أراضيهم ومؤسساتهم.

أقرأ أيضاً..احداث زيارة الملك سلمان لروسيا تبشر بصداقة جديدة بين البلدين

وقال عدد من المراسلون إن زيارة الملك “سلمان” تعكس أهمية تحسين العلاقات بين أكبر بلدين مصدرين للنفط الخام على مستوى العالم ، واتفق البلدان في ديسمبر الماضي على تقليل الإنتاج حتى شهر مارس 2018، بهدف رفع أسعار النفط،وتعتمد روسيا والسعودية فى الناحية الاقتصادية على تصدير النفط فى المقام الاول.

وصرح “خالد الفالح” وزير الطاقة السعودي، أن الاتفاق الذى تم عقده بين البلدين ساهم فى استقرار أسواق النفط.

وجاءت تصريحات “الفالح” بعد وقت قليل من تصريحات الرئيس “بوتين” حيث أوضح أن الاتفاق بين روسيا والسعودية قد يمتد الى نهاية 2018، وساهم الاتفاق فى استقرار سعر النفط ليصل سعره الى 56 دولارا للبرميل، وسط تكهنات بأستمرار الاتفاق بين روسيا والسعودية.