روسيا: الولايات المتحدة تتظاهر بمحاربة داعش
روسيا: الولايات المتحدة تتظاهر بمحاربة داعش

اتهمت روسيا الولايات المتحدة الأمريكية خلال اليوم الثلاثاء بالتظاهر بقتال تنظيم الدولة الإسلامية الجهادي “داعش” في نفس الوقت التي سمحت فيه بالتخفيض المتعمد في غاراتها الجوية على العراق والسماح لمسلحي الجماعة الإسلامية الجهادية بدخول سوريا لإبطاء تقدم الجيش السوري المدعوم من روسيا.

وفي آخر إشارة إلى تصاعد التوتر بين موسكو وواشنطن، قالت وزارة الدفاع الروسية في بيان إن التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة قد خفض بشكل حاد ضرباته الجوية في العراق في شهر سبتمبر الماضي وهذا نفس الوقت التي بدأت القوات السورية، بدعم من القوة الجوية الروسية، باستعادة السيطرة على محافظة دير الزور.

وقال المتحدث باسم وزارة الدفاع الروسية الرسمي الجنرال ايغور كوناشينكوف “ان الجميع يرون ان التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة يتظاهر بمقاتلة تنظيم الدولة الاسلامية الجهادي “داعش”، وخصوصا في العراق، لكنه مستمر في ادعاء ان تنظيم الدولة الاسلامية الجهادي “داعش” يستطيع ان يقاتل بنشاط في سوريا لسبب ما.

وقال إن النتيجة كانت أن المسلحين انتقلوا بأعداد كبيرة من المناطق الحدودية العراقية إلى دير الزور حيث كانوا يحاولون التنقيب على الضفة اليسرى لنهر الفرات.

واضاف خلال كلامه “ان اجراءات البنتاغون والائتلاف تطالب بتفسير لما حدث، وتساءل كوناشينكوف: “هل تغيرت رغبتهم في التعقيد بقدر ما تستطيع عملية الجيش السوري، بدعم من القوات الجوية الروسية، لاستعادة الأراضي السورية إلى الشرق من نهر الفرات؟”.

وتساءل “هل هي خطوة مؤثرة لدفع الإرهابيين من تنظيم الدولة الاسلامية الجهادي “داعش” الى خارج العراق عن طريق إجبارهم على دخول سوريا وفي طريق تفجير القوات الجوية الروسية”.

وقال ان القوات السورية كانت في خضم محاولة دفع تنظيم الدولة الاسلامية الجهادي “داعش” الى الخروج من مدينة الميادين جنوب شرق دير الزور الا ان تنظيم الدولة الاسلامية الجهادي “داعش” حاول يوميا تعزيز صفوفه هناك مع “مرتزقة اجانب” يتدفقون من العراق.

والجدير بالذكر ان الولايات المتحدة الأمريكية كانت تدعم قوات عربية وكردية في سوريا من اجل محاربة تنظيم الدولة الاسلامية الجهادي “داعش”، وكانت القوات الروسية في نفس الوقت تدعم الجيش السوري.