التوتر يتصاعد بين السعودية ولبنان وأخيرا صدور قرارات بمنع السفر
سعد الدين الحريري

تابع موقع مصر 365 العديد من الاخبار المتعلقة بالمملكة العربية السعودية حيث ان الحراك السياسي والاقتصادي الخاص بالمملكة أصبح حيوي جدا في الفترة الأخير وذلك بعد حملة الفساد التي قام بها الأمير محمد بن سلمان ولي العهد بناء على طلبات الملك نفسه ، من اجل ان يتم القبض على كل رجال الأعمال الذي تم اتهامه في قضية فساد مالي، حيث تم اتهام البعض بغسيل الأموال واستغلال النفوذ لجمع المال.

وايضا تم نشر اخبار بخصوص استقالة رئيس الوزراء اللبناني سعد الحريري من داخل أراضي المملكة العربية السعودية، وقد أدى هذا الخبر إلى انتشار حالة من الغضب العارم في لبنان سواء بين الحكومة والرأي العام، حيث ان الحكومة صرحت بأنه لا بديل عن الديمقراطية.

وخلال الساعات الاخير قامت المملكة العربية السعودية بالطلب من مواطنيها أن يقوموا بمغادرة لبنان فى أقرب وقت ممكن، ونصحت المملكة العربية السعودية رعاياها بعدم الذهاب او التوجه الى لبنان في اثناء قدومهم من اى مكان فى العالم، وجاء ذلك وفقا لما تم ذكره من قبل مصدر رسمى داخل وزارة الخارجية الموجودة في المملكة السعودية.

والجدير بالذكر أن الطلب المفاجئ الذي تم تقديمه المملكة العربية السعودية من اجل ان يغادر السعوديين لبنان الذي صباح يوم الخميس الموافق 9 من شهر نوفمبر لعام 2017 يدل على الوضع الحالي غير المستقر الذي تشهده الجمهورية اللبنانية، وذلك وفقا للمصدر الموجود بداخل المملكة العربية السعودية.

ومن الجدير بالذكر أن دولة لبنان لا يتم اللجوء إليها كثير حيث ان عدد قليل من مواطني المملكة يقومون بالسفر إليها، في حين أن جمهورية مصر العربية هي الوجهة الأولى للسعوديين، حيث يقيم في مصر وحدها تقريبا ما يقرب من 400 ألف مواطن سعودي.

ويذكر ان استقالة سعد الحريري ليس السبب الوحيد المرجح لهذا القرار فان لبنان لها حدود مع الأراضي االسورية التي بها حروب ومنازعات دامية بسبب تنظيم الدولة الاسلامية الجهادي “داعش” الذي قام بالحرب فيها، ولبنان يوجد فيها حركة حزب الله الإرهابية التي تحاول ان تسيطر على الجيش اللبناني مما أدى إلى توتر في البلد.

اقرا ايضا “السعودية” تطلب من رعاياها في لبنان مغادرتها في أقرب وقت