منافسة تجارية قوية بين شركات الطيران العالمية خلال معرض دبي للطيران
معرض دبي للطيران

اندلعت معركة من أجل الصفقات خلال اليوم الأول من معرض دبي للطيران الموافق اليوم الأحد، حيث استعدت شركة ايرباص الاوروبية و منافستها الأمريكية بوينج لاطلاق النار على سلفوس بقيمة 30 مليار دولار تقريبا، وقد كان من المتوقع على نطاق واسع أن تعلن إيرباص عن صفقة جديدة بقيمة 16 مليار دولار أمريكي

والجدير بالذكر ان مصادر مطلعة على الامر قالت ان بوينج يمكن ان تحاول تجاوز منافستها الأوروبية من خلال الاستيلاء على صفقة بيع مبكرة بقيمة 12-13 مليار دولار ل 787-10 دريملاينر، وقد قالت المصادر ان بوينج كانت قريبة خلال اليوم الاحد من الصفقة لأجل أن يتم بيع حوالى 40 طائرة من أطول نسخة من طراز دريملاينر إلى الإمارات أيضا، ورفضت كل من شركة ايرباص و بوينج وشركة الإمارات التعليق على الامر.

وقد احتلت شركة بوينج مكانة رائدة بالإضافة إلى شركة ايرباص بعد انضمامهم الى اكبر تجمع صناعى فى الشرق الأوسط، وقد حققت شركة بوينج حوالى 65 فى المائة من الأوامر التجارية المشتركة التي نشرتها شركتا الطائرات العملاقة حتى الان هذا العام، وتبحث شركة ايرباص عن دفعة قوية للسوبر جامبو A380، والتي شهدت بعد عقد من الزمن انخفاضا في المبيعات لصالح شركات الطيران الطويلة ولكن ذات الكفاءة العالية.

ومن المرجح أن يتم الاتفاق على صفقة جوية للطائرات من طراز 36-38 A380s وذلك بعد ان تم اتفاق من شركة إيرباص لإعادة شراء طائرات من طراز A380 قبل مغادرتهم أسطول الإمارات، وقال شخص مطلع على هذه المسألة: “سوف يتم إشراك عدد قليل من العمليات التجارية”.

وفي الوقت نفسه، انضمت الإمارات مع مرسيدس بنز لإطلاق أجنحة جديدة من الدرجة الأولى، مستوحاة من التصميم الداخلي للسيارات الفاخرة.

وكانت شركة الإمارات هي أول شركة طيران تضع ريسفير على متن الطائرات التجارية، قد أطلقت التصميم المستقبلي في بداية عرض 12-16 نوفمبر، وتحتوي الكابينات الست المغلقة بالكامل لطائرات بوينج على 777 مقعد تتسع إلى أسرة مسطحة وتلفزيون 32 بوصة، وقد قال رئيس شركة الإمارات للطيران تيم كلارك بخصوص هذا الامر “هذه هي المرة الأولى التي نرى فيها مثل هذا في عالم الطيران المدني”.
اقرا ايضا الأمير فيصل بن عبد العزيز يعلن لأول مرة التفاصيل الحقيقة وراء تحطم طائرة اخيه