الاتحاد الاوروبي يحث على عودة الحريري إلى لبنان وعدم التدخل في شؤونها الداخلية
سعد الدين الحريري

حث الاتحاد الأوروبي خلال يوم الاثنين الماضي سعد الحريري بان يعود الى لبنان وقد دعت جميع القوى السياسية داخل لبنان إلى ان تركز على جدول الأعمال المحلي  وتحذير المملكة العربية السعودية من التدخل، ويذكر ان استقالة الحريرى، التى أعلنت من العاصمة السعودية الرياض، وما تبعها، وضعت لبنان فى مقدمة التنافس الإقليمي بين كلا من إيران التي تقودها الشيعة المملكة العربية السعودية التي تمثل السنة فى الايام الاخيرة.

وقال الدبلوماسي في الاتحاد الاوروبي فيديريكا موغيريني في اثناء مؤتمر صحفي “نناشد اولا القوى السياسية التركيز على لبنان وما يمكن ان تقدمه لمواطنيها ورئيس الوزراء الحريري للعودة الى بلاده وحكومة الوحدة وذلك من اجل التركيز على الانجازات الداخلية”.

وقد اضاف “اننا نتوقع عدم التدخل الخارجى فى جدول الأعمال الوطنى هذا، ونعتقد انه من الضرورى تجنب الاستيراد الى الصراعات الإقليمية فى لبنان “، وذلك بعد استضافة اجتماع لجميع وزراء خارجية الاتحاد الأوروبي الـ28 فى بروكسل، وقد أشاد الاتحاد الأوروبي في اثناء هذا الاجتماع بانجازات الحكومة اللبنانية فى ظل الحريري الذي استقال قائلا إنه يخشى الاغتيال.

وقد انتقد حزب الله المدعوم من إيران، الذي يعد جزءا من حكومته الائتلافية، زرع الصراع فى العالم العربى، ​​وقال انه يستطيع قبول استقالته إذا وافقت المجموعة على البقاء خارج الصراعات الإقليمية، كما دعا وزير الخارجية الفرنسي على هامش الاجتماع الوزاري فى بروكسل الدول الأخرى إلى عدم التدخل فى لبنان حيث قال جان ايف لودريان “إننا نشعر بالقلق من الوضع فى لبنان، نحن قلقون من استقرارها، ونحن قلقون بشأن سلامتها، ونحن قلقون من عدم التدخل”.

وقال للصحافيين ردا على سؤال حول الحريري “من اجل التوصل الى حل سياسي في لبنان، يجب ان تتمتع جميع الشخصيات السياسية بحرية كاملة في الحركة”، كما قال سيغمار غابرييل ان الحريري يجب ان يعود، وحذر نظيره اللوكسمبورغى جان اسلبورن الرياض من ان الانهيار فى لبنان سيزيد من زعزعة الاستقرار فى الشرق الاوسط مضيفا ان “أزمة الحريري إذا كانت وحدث ذلك بالفعل مع رئيس الوزراء اللبنانى فى السعودية فهذه الأخبار ليست اخبار جيدة للمنطقة”.
إقرأ ايضا تحالف أوربي جديد بقيادة فرنسا وألمانيا من أجل اتحادا عسكريا في الجيوش الأوربية