تعرف على تعليق السعودية وإسرائيل على اغتيال “علي عبدالله صالح”
وزير الاتصالات الاسرائيلي

تابع موقع مصر 365 التعليقات الصادرة عن وزير الاتصالات في الحكومة الإسرائيلية “أيوب قرا” اليوم الموافق يوم الاثنين الرابع من شهر نوفمبر الجاري لعام 2017 حيث علق على اغتيال رئيس اليمن “علي عبدالله صالح” علي يد ميليشيات حركة تمرد الحوثي في العاصمة اليمنية صنعاء.

حيث صرح “أيوب قرا” عبر صفحته الشخصية عبر موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” قائلاً ” إن اغتيال صالح يعني بلورة المعسكر السني ضد الحوثيين، حزنت جدا لمقتله، فعلى الرغم من كل شيء، كان “صالح” أكثر قادة اليمن اهتماما بسلامة ومستقبل اليهود في بلاده”.

والجدير بالذكر أن ابن الرئيس الراحل “علي عبدالله صالح” ذكر في أول تعليق له على اغتيال والده عبر موقع التواصل الاجتماعي تويتر ناعياً والده حيث قال ” البقاء لله رحمة الله تغشاك يا ابي، هنيئاً لك الشهادة و غدروك يا ابي رحمة الله تغشاك”.

كما علق أيضا النائب والكاتب مصطفى بكري على حادث اغتيال رئيس اليمن “علي عبدالله صالح” حيث قال ” كل المؤشرات تؤكد أن الإخوان الإرهابيين في اليمن هم من اشوا بوجهة علي عبدالله صالح، عبر انصار علي محسن في اليمن، فقامت 20 سيارة تابعة”، ليتم بعدها توجه انتقادات حادة إلى البرلماني مصطفى بكري بعد هذا التعليق.

أقرا المزيد متابعي “بكري” يوجهون انتقادات حادة له بسبب تعليقه على اغتيال “الرئيس اليمني”

كما علق السفير السعودي بصنعاء “محمد بن سعيد آل جابر” حيث أعلن على تأكيد المملكة العربية السعودية في مساندة الشعب اليمني مهما حدث من جرائم ترتكبها “حركة تمرد الحوثي، وأشار أن ما قامت به حركة تمرد الحوثي يعد غدر وكذلك نقض للعهد جزء من التربية الإيرانية.

والجدير بالذكر أن رئيس اليمن السابق “علي عبدالله صالح” قد تم اغتياله من قبل حركة تمرد الحوثي أثناء سيره في موكب يضم عدد من المسؤولين في دولة اليمن، ليتم لمهاجمة الموكب من قبل عشرين مركبة تابعة لحركة تمرد الحوثي وقاموا بمهاجمة الموكب.

قام قامت حركة تمرد الحوثي بفتح النيران على موكب الرئيس علي عبدالله صالح، وعثور عليها ليتم اغتياله “بدم بارد” ويصطحبون جثته على سيارة نصف نقل إلى مكان غير معروف.