التحالف العربي يعلن أن إيران وراء الحوثيين في استهداف السعودية
إيران والحوثيين

أعلن ممثل قيادة التحالف العربي،وسفير السعودية في اليمن “محمد بن سعيد آل جابر” أن إيران هي التي قامت بتزويد الحوثيين بالصواريخ الباليستية، وتم ذلك عن طريق ميناء الحديدة اليمني، وكانت الصواريخ علي شكل قطع ثم قام أشخاص من حزب الله بتجميع هذه الصواريخ لاستهداف السعودية.

كما أكد السفير السعودي في خلال مؤتمر صحفي مشترك، أنه قد عرض خلال الجلسة كثيرا من الحقائق منذ بداية الانقلاب من الحوثيين ، والتي كانت بدورها تقوم بعملية نقل السلطة وأيضا الحوار الذي كان يضم كل الفصائل اليمنية، والذي قد توصل إلي حل كثير من المشاكل اليمنية، بينما قام الحوثيين بتدمير أمل الشعب اليمني في تحقيق الإستقرار الإقتصادي والسياسي، وقاموا بالتخلي عن اتفاق السلم والشراكة الذي تم توقيعه في عام 2014، وأيضا قاموا برفض اقتراح المبعوث الأممي بتسليم ميناء الحديدة لجهة دولية حتى تقوم بإدارته.

وأكد أيضا أن جماعة الحوثيين قد قامت بتوقيع 8 اتفاقيات مع السلفيين والقبائل وكام منها ما هو تحت إشراف الأمم المتحدة بل وقاموا بنقضها جميعا، وأيضا قاموا بالإتفاق مع الرئيس اليمني الراحل “علي عبد الله صالح” حتى يوفر لهم الغطاء، وعندما إكتشف الرئيس السابق وجود إيران وراءهم تخلي عن هذا الإتفاق وغير مواقفه نحوهم  فقاموا بقتله،وأكد أم الشعب اليمني علي دراية كاملة ما يمارسه الحوثيين من أفعال خارجة عن أعراف اليمن بال والعرب كلهم.

وأمل حديثه مؤكدا علي أن اليمن موضوع مهم علي جدول أعمال البرلمان، وذلك لأهمية اليمن والدور العربي الأساسي الذي يقوم به وأيضا الصعوبات الإقتصادية والسياسية التي يواجهها في الوقت الحالي، وأكد أنه مقدر لما تقوم به قوات التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية حتى تسترد سلطة الدولة في اليمن، والتي تتمثل في الرئيس “عبد ربه منصور هادي”.

كما أضاف أن البرلمان العربي يقف مع التحالف العربي والمملكة العربية السعودية بل و العالم العربي، وذلك ليس لأنه يقوم بعمل كبير في اليمن فقط، بل أيضا كي يحافظ علي الأمن القومي العربي، واختتم كلامه قائلا: “لأول مرة في التاريخ يوجد ميليشيا تقوم بامتلاك صواريخ باليستية وتخالف القانون الدولي وأيضا تقوم بخرق قرارات مجلس الأمن”.

اقرأ أيضا:“مهاب مميش” يعلن الملاحة البحرية بقناة السويس لن تتأثر بأزمة اليمن