القوات الحوثية تهدد بقطع الملاحة في مياه البحر الأحمر
صالح الصماد رئيس المجلس السياسي القيادي للحوثين

توعد صالح الصماد رئيس المجلس السياسي القيادي للقوات الحوثية في العاصمة اليمنية قوات التحالف العربي بقطع الملاحة الدولية في ساحل البحر الأحمر في حالة استمرارها في التصعيد ودعمها للرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي ووصول المفاوضات السياسية إلى طريق مسدود.

وصرح الصماد أثناء لقائه اليوم مع معين شريم نائب المبعوث الأممي إلى اليمن أن قوات التحالف العربي تمر بسفنهم في مياههم والشعب اليمني يموت من الجوع موضحا أنه في حالة طلبهم العودة مرة أخرى للتفاوض فإنهم مستعدون للتشاور والتفاهم معهم وتذليل أي عقبات تواجه المفاوضات للحرص على دماء الشعب اليمني والعمل على استقرار وأمن المنطقة.

ويتوقع الصماد بعد زيارة المبعوث الأممي على الرغم من أنها ليست بنفس المستوى ككل مرة ولكن الوضع اختلف تصعيد كبير للغاية عقب هذه الزيارة والزيارات الأخرى مضيفا أن المبعوث الأممي السابق إسماعيل ولد الشيخ أحمد كان يزور اليمن في كل مرة بهدف تقديم مجمل زيارته عن البلاد إلى مجلس الأمن.

ونقلت قناة سي إن إن العربية عن الصماد أبلغ شريم تطورات الموقف حول قضية المحتجزين من أنصار الرئيس اليمني الراحل علي عبدالله صالح عقب التقاتل الدامي والتي انتهت بسقوط صالح قتيلا في صنعاء مشيرا إلى إخلاء سبيل الكثير من المشاركين في تلك الأحداث.

وأوضح الصماد للمبعوث الأممي أن مواقف القوات الحوثية لن تتغير حتى لو وصل الأمر إلى فقدان العديد من الأراضي اليمنية تحت سيطرتهم.

ومن جهة ثانية قد رد وزير الخارجية الإماراتي الدكتور أنور قرقاش على تصريحات صالح الصماد بشأن تهديد الملاحة الدولية بمياه البحر الأحمر تعتبر توثيق جديد يؤكد على طبيعة الميلشيات الحوثية بأنها جماعات إرهابية خاصة وأن هذه التصريحات قد صدرت منه خلال اجتماعه مع المبعوث الأمم المتحدة.

وأضاف قرقاش في تغريدة على الحساب الرسمي على موقع التدوينات المصغرة ” تويتر ” أن القوات الحوثية هاجت فسادا في اليمن وأهلكت جميع الموارد بها سواء كانت حرث ونسل إلى جانب خيانة حلفائهم، وأنها اليوم تهدد الملاحة الدولية لذا أصبح العالم العربي يواجه جماعة إرهابية بات وجودها باليمن أياما محدودة بسبب ظلمها.

اقرأ أيضا..“حزب المؤتمر اليمني” يعلن مقتل ابن شقيق “علي عبدالله صالح”