صحيفة سودانية تكشف النقاب عن تفاصيل التحضيرات العسكرية لضرب السودان

أفادت صحيفة الانتباهة السودانية في تقرير أن التحضيرات العسكرية والسياسية لمصر وإريتريا توجهت إلى مستوى عالي للعمل ضد السودان.

وأوضح تقرير الصحيفة إن القوات المسلحة أجرت عملية تأمين على أعلي مستوي في تاريخ السودان لتأمين الحدود الشرقية تمام عقب إغلاقها الأسبوع الفائت ووجهت قواتها على طول وعرض الحدود بهدف الاستعداد لمواجهة أية مخاطر وتهديدات محتملة من خطة تآمرية عسكرية مصرية او من إريتريا ضد دولة السودان.

وذكرت الصحيفة معلومات كاملة بشأن ما وصفته بـ “المخطط المصري الإريتري” ضد السودان موضحة أن مصر وإريتريا جمعت قوات تابعة للمعارضة السودانية المسلحة  تتضمن قوات من البجا وحركة العدل والمساواة وقوات من حركتي مناوي وعبد الواحد قادمة من دولة جنوب السودان وليبيا بحسب مصادر حكومية سودانية رفيعة المستوى.

وأشارت المصادر أن تلك القوات تدربت وتأهلت تحت إشراف 1500 خبير عسكري وأمني مصري مضيفا أن هذه القوات مستقرة في معسكرات مدعومة بصورة كاملة من النظام المصري والاريتري في الجهة الغربية وإقليم قاش بركة غرب إريتريا ومناطق ساوا ومعسكر حدش وجبال هورا وقاعدة أدميت.

ونقلت الصحيفة عن المصادر معلومات أخرى بتنظيم عملية التدريب تبعا لجدول منفذ من قبل الخبراء العسكريين المصريين لتلك القوات في منطقة أم حجر وقاعدة نورا العسكرية في القطاع الشمالي في إريتريا مشيرا إلى أن تلك القوات يتم تجهيزها لتنفيذ مخطط عسكري ضد استقرار السودان وأمنها، كما تتضمن التدريب قوات من المعارضة الإثيوبية.

وادعت المصادر أن الحكومة المصرية قدمت دعم عسكري متقدم لقوات المعارضة السودانية المسلحة تتضمن رشاشات وعربات مدرعة وراجمات مضيفا أن مصر جهزت طائرات هيلكوبتر استطلاعية وطائرات مقاتلة لدعم قوات المعارضة بقاعدة نورا  الإريترية بالتزامن مع نشر حوالي 1500 جندي مصري في قاعدة مصوع العسكرية في إريتريا.

وفي نفس السياق قد رفضت وزارة الخارجية المصرية التعليق على تقرير الصحيفة السودانية خلال مكالمة هاتفية مع أحد الصحف العالمية.

وقد أوضحت مساعدة وزير الخارجية المصرية الأسبق السفيرة منى عمر أن إريتريا تحتل موقع استراتيجي على ساحل البحر الأحمر مما يجعلها تقع في نطاق أمن مصر القومي مشيرة إلى الأهمية الكبيرة من زيارة الرئيس الإريتري لمصر خاصة مع تحركات تركيا المريبة في السودان وما يحدث في اليمن والصومال مما يدعي توفير تأمين كبير لساحل البحر الأحمر.

اقرأ أيضا..السودان تقدم شكوي ضد جمهورية مصر العربية والمملكة العربية السعودية في الامم المتحدة الأمريكية.