سوريا تتهم تركيا بدعم الجماعات المتمردة في مواجهتها ضد الجيش السوري
سوريا

تم النقل من قبل عدد من وسائل الإعلام السورية خلال يوم الجمعة الماضي عن عدد من القادة الميدانيين قولهم ان تركيا قد قامت بمساعدة المتمردين المناهضين للحكومة السورية، وذلك من خلال شن هجوم مضاد ضد الجيش السوري وحلفائه فى شمال غربى البلاد، وذلك كان خلال هذا الاسبوع مما يؤكد على وجود التوترات الاقليمية الاخيرة حول القتال.

ومن جانبها فقد صرحت وكالة الانباء السورية “سانا” ان عدد من القادة الميدانيين قد قاموا بالتأكيد في حوار لهم مع مراسل وكالة الانباء السورية “سانا” ان ارهابيين من حزب تركستان الاسلامي قد حصلوا على دعم مباشر من تركيا مع توجيه وتخطيط من قبل نظام التركي، حيث انهم جلبوا معظم قواتهم من اجل ان يقوموا ببدء هجومهم”، وقد تمت الإضافة خلال التصريح الذي قامت بنقله وكالة الانباء السورية ان المتمردين قد استخدموا عدد من المركبات التركية، ومن جهة اخرى فانه لم ترد ردود فعل تركية فورية على هذه المزاعم، ولم يتم الرد من قبل النظام التركي حتى هذه اللحظة.

ومن جهة اخرى فانه من المعروف ان تركيا كانت مؤيدا رئيسيا للمتمردين السوريين ولكنها تعمل مؤخرا مع حلفاء دمشق ايران وروسيا فى اجتماعات الهدف المعلن بخصوصها هو الحد من العنف، والجدير بالذكر انه قد قامت جماعات المتمردين بشن هجوما مضادا في منطقة إدلب وذلك خلال يوم الأربعاء الماضي، وذلك بعد ان تم دفع سريع من قبل الجيش وحلفائه نحو قاعدة أبو الدهور الجوية.

ومن جانبه فقد افاد المرصد السوري لحقوق الانسان خلال يوم الجمعة الماضي ان وحدة اعلامية عسكرية تابعة لحزب الله اللبناني وحزب الله في العراق، استطاعت السيطرة على عدة قرى في الهجوم الذي تم شنه من قبل المتمردون، وقد قامت تركيا بانتقاد هجوم الجيش فى منطقة إدلب التي تقع فى منطقة شمال غرب سوريا التي تعد واحدة من اكبر معاقل المتمردين المتبقية، وقد قال النظام التركي في تصريح رسمي له خلال يوم الجمعة الماضي ان الاحداث في ادلب سوف تسبب في موجة جديدة من الهجرة حيث انها على الحدود مع تركيا.

إقرأ ايضا تصاعد التوترات في غزة والضفة الغربية بسبب قرار نقل سفارة الولايات المتحدة