مجلس الأمن يفشل في عقد هدنة في سوريا
مجلس الأمن

لم يتمكن مجلس الامن الدولي في اجتماعه الذي عقد يوم الخميس من التوصل إلى نتيجة مثمرة حول اقتراح هدنة إنسانية في الحرب السورية حيث يحدث تصاعد في الوضع في عدة مناطق وخصوصا الغوطة الشرقية قرب دمشق.

وقد غادر عدد كبير من سفراء الدول الـ15 الأعضاء في المجلس الجلسة المغلقة للاجتماع دون إعطاء أي تصريح لوسائل الإعلام، والجدير بالذكر أن كلا من السويد والكويت قد طلبوا هذا الاجتماع.

وقال الدبلوماسي الفرنسي لدى الأمم المتحدة فرنسوا دولاتر “لا يوجد أي تعليق”، ودعا ممثلون عن مختلف وكالات الأمم المتحدة في دمشق يوم الثلاثاء الى “الوقف الفوري للأعمال العدائية لمدة شهر على الأقل في جميع أنحاء سوريا”.

إقرأ ايضا تيلرسون يزور 4 دول عربية من ضمنهم مصر ومعهم تركيا في جولة بخصوص الأزمة السورية