القوى الدولية تدعو لإنهاء القتال فى سوريا بعد فشل مساعي مجلس الأمن
القصف على سوريا

دعت القوى الدولية مجدداً لإنهاء القتال الدائر في سوريا، بعد أن فشلت مساعي مجلس الأمن الدولي في مساندة الخطة التى تم وضعها بهدف وقف إطلاق النار المستمر فى منطقة الغوطة الشرقية والتي تقع تحت سيطرة المعارضة السورية المسلحة، ويحاصرها الجيش النظامي السوري .

وكانت قد أستمرت الغارات الجوية التي استهدفت منطقة الغوطة الشرقية والتى تقع بالقرب من العاصمة السورية دمشق لليوم الخامس على التوالي مما أسفر عن وقوع  229 شخصاً، وفقاً لما قاله المرصد السوري لحقوق الإنسان المعارض، والذى يتواجد فى لندن .

وصرح مدير المرصد “رامي عبد الرحمن”، “أن حصيلة القصف المتواصل خلال الأيام الأربعة الماضية أسفرت عن مقتل  229 شخصاً في قرى الغوطة، كان بينهم 58 طفلا و43 امرأة”.

وكانت قوات الجيش السوري قد قامت بقصف آخر المناطق الرئيسية والتي تخضع لسيطرة المعارضة المسلحة وهما الغوطة الشرقية والتي تقع خارج العاصمة دمشق، وحى إدلب في شمال غرب البلاد قرب الحدود السورية التركية .

وصرحت “فلورانس بارلي” وزيرة الدفاع الفرنسية، أن باريس تعرب عن قلقها البالغ إزاء الوضع فى سوريا، وأكدت على ضرورة توقف القصف الجوى وبشكل فورى .

أقرأ أيضاً .. الهجمات الكيميائية على سوريا تتخطى خطوط ترامب وماكرون الحمراء