أبو الغيط: الأزمات المشتعلة في بعض البلدان العربية تؤرق القطر العربي
أحمد أبوالغيط

تابع موقع مصر 365 إعلان الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط قائلاً “إن العربي تعود ألا ينام قرير العين وأخوه العربي في ضيق ومحنة”، وأكد أن الأزمات المشتعلة في بعض أركان العالم العربي تزعج كل عربي وتلقي بظلال من انعدام الاستقرار على المنطقة بأسرها.

وقد أكد “أن هذه الأزمات السياسية سواء كان الأزمة السياسية في الدولة السورية أو الدولة الليبية أو الدولة اليمنية إلى جانب القضية الفلسطينية، تخصم من رصد أمننا القومي، واستمرارها دون حل دائم يعرقل جهوداً مخلصة تبذل في سبيل النهضة والاستقرار والأمن”.

وجاءت تلك التصريحات من خلال كلمته أثناء افتتاح القمة العربية التاسعة والعشرين من أن التهديدات الكبرى التي تواجهنا في العالم العربي تتساوى في درجة خطورتها فالأوطان مهددة هي الأوطان العربية والدم المراق هو الدم العربي.

وأكد أن التهديدات تمس استقرار الدول العربية ومجتمعاتهم، وقد تابع “أن العامل المشترك في جميع الأزمات هو غياب التوافق على مفهوم موحد للأمن القومي العربي”.

وأضاف أن “تأكل لحضور العربي عن معالجة تلك الأزمات هو ما يغري الآخرين في التدخل في شؤوننا”، وأكد أن التحديات الراهنة تفرض علينا التفكير في إجراء جاد حول أولويات الأمن العربي القومي.

أقرا المزيد 50 نائباً يطالبون “إسماعيل” بالتراجع عن عدم تجديد الإجازات للعاملين بالخارج