أمن الجيزة: مقتل شاب وتقطيعه لـ 7 أشلاء وتعبئته داخل جوال وكرتونة بالعمرانية

عثرت قوات أمن محافظة الجيزة فى ساعة متأخرة على جثة شاب عبارة عن أشلاء، حيث كانت جثة الشاب مقطعة بأداة حادة ويرشح أن تكون ساطور، حيث تم تقطيع جثت الشاب إلى 7 أشلاء مختلفة الأحجام بشكل عشوائى، وقد وجدت الجثة معبأة داخل جوال وكرتونة، وجدير بالذكر أن قوات الأمن قد عثرت على الجثة داخل منزل أحد الأهالي الذين يقطنون منطقة العمرانية التابعة لمحافظة الجيزة فى صباح اليوم الخميس.

تصريحات أمنية حول الواقعة:

صدرت بعض التصريحات الأمنية حول مقتل الشاب بمنطقة العمرانية صباح اليوم، حيث صرح مصدر أمني مسؤول  أن حادث القتل قد حدث فى نطاق مديرية أمن الجيزة، فى الساعات الأولى من صباح اليوم الخميس، وفور اللإبلاغ والإنتقال إلى مكان الحادث أثبتت التحريات الأولية أن مكان واقعة القتل تمت داخل منزل مكون من طابقين فقط، حيث تم بناء المنزل من أجل السكن فيه من قبل الأسرة المقيمة فيه حاليًا، وعلى هذا الأساس جاءت ترجيحات المباحث الأولية أن هناك علاقة أو صلة قرابة بين القتيل المجنى عليه وبين أصحاب المنزل الذى وجدوا فيه جثته.

تفاصيل مقتل الشاب بالعمرانية:

جاءت تصريحات بعض المصادر الأمنية حول واقعة العمرانية ولغز مقتل الشاب الذى وجد مقطع إلى أشلاء فى الساعات الأولى من صباح اليوم الخميس، أن الجهات الأمنية أثناء فحص الجثة تم إكتشاف أن جثة الشاب تم تقطيعها بواسطة أدار حادة “ساطور”، حيث تم تقطيع وفصل اليدين والقدمين وتفرقتهم عن الجسد الذي تم تقطيعه ايضًا إلى سبعة أشلاء، ثم بعد الإنتهاء من عملية تقطيع جثة الشاب المجنى عليه، تم تعبأة الأشلاء من قبل الجانى بحيث يكون كل جزء فى جوال أو فى كرتونة خاصة به، وبعد الإنتهاء من التعبأة تم ترك الجثة بمدخل العقار لإبعاد الشبهة عن الجانى، وفور التبليغ عن وجود جثة مقطعة داخل مبنى عقارى سكنى تقطن فيه أحدى الأسر بمنطقة العمرانية، انتقل فريق خاص ن قوات الأمن، حيث ضم الفريق كلاً من المعمل الجنائي بالإضافة إلى نيابة حوادث جنوب الجيزة وبعض من عناصر رجال الأمن بشكل مباشر إلى مكان الواقعة ومازالت التحقيقات مستمرة لإكتشاف باقى التفاصيل.