العثور على حطام مركب “حرية البحار” وانتشال 3 جثث من الطاقم
العثور على حطام مركب "حرية البحار" وانتشال 3 جثث من الطاقم

أكد المتحدث العسكرى للقوات المسلحة، العقيد أركان حرب تامر الرفاعى، أنه فور تلقي البلاغ الرسمي بغرق مركب “حرية البحار” في السواحل بالقرب من محافظة بورسعيد، قامت القوات البحرية بالانتقال إلى مقر الحادث والبحث عن حطام المركب وطاقمها الغارقين.

قد تمكنت القوات البحرية صباح اليوم، من العثور على حطام بلنص “حرية البحار”، كما تم انتشال عدد 3 جثث من المياه الساحلية، تابعين إلى طاقم العمل الذي كان موجود وقت الحادثة، حيث تم العثور عليهم على عمق “24” مترا من تحت سطح البحر .

جاء في البيان الصادر من المتحدث العسكرى للقوات المسلحة،  أنه فى إطار جهود القوات البحرية التي تقوم بها من أجل فى دعم أعمال البحث في المياه المصرية والإنقاذ البحرى، والمنتشرة على كافة السواحل البحرية المصرية، وأنه بناءً على الاستغاثة التي قد وردت إلى القوات البحرية من شيخ الصيادين بمحافظة دمياط، والتي مفادها اصطدام إحدى السفن ببلنص صيد،.

حيث أكمل المتحدث العسكري في بيانه، مؤكدًأ على أنه قد كان البلنص يحمل اسم “حرية البحار”، مما ترتب عليه تحطيم البلنص وغرقه، كما انه قد كان يحمل على متنه  7 أفراد، يحملون جميعهم الجنسية المصرية، ينتمون إلى منطقة شمال دمياط، وقد قامت المراكب القريبة بإنقاذ فردين منهم، تمكنت القوات من العثور على 3 أفراد الطاقم اليوم.

ورد أن القوات قد وجدت أجزاء حطام البلنص المنكوب على بعد مسافة 17 ميلا بحريا شمال محافظة دمياط، وعلى عمق 24 متراً، وأنه جارى استكمال قوات البحرية لأعمال البحث عن باقي الطاقم.

كما أنه يتم حاليًا استخدام وحدة بحرية متخصصة، لها قدرة خاصة متقدمة، ويتم استخدامها فى العمليات التي تتم تحت سطح الماء.