“النيابة الإدارية” تحيل رئيس هيئة الطرق و6 مسؤولين للمحاكمة
المستشار على رزق رئيس هيئة النيابة الإدارية

قام رئيس هيئة النيابة الإدارية، المستشار “على رزق”، بإحالة عدد 7 مسئولين بوزارة الإسكان، ومن ضمن هؤلاء المسؤولين رئيس الهيئة العامة للطرق والكباري للمحاكمة التأديبية، لفعله مخالفات إدارية ومالية كبيرة، وقيامه بالتقدير المضلل لمكافآت نهاية الخدمة الموظفين المعروضة على وزير النقل، وصرفها بقيم أزيد من المبالغ المقررة طبقا للقانون.

اشتملت قائمة أسماء المتهمين رئيس الإدارة المركزية للشئون المالية، “ر. ع . خ”، ورئيس قسم الميزانية،”أ . ع . م”، مدير عام الشئون المالية،  “ع. ح . ش” و رئيس مجلس الإدارة، “أ. م . ك”، ومندوب وزارة المالية، “وس. ع . ب”، ومندوب وزارة المالية، “م. ع . ع”، ومندوب وزارة المالية، “وس. ع”.

أوضحت التحقيقات التى أجرتها النيابة مع المتهمين الذين شاركوا في تجهيز وعرض المذكرة على السيد وزير النقل باعتماد مكافأة نهاية الخدمة الموظفين بالهيئة العامة للطرق والكباري، وتقدر المكافأة بصرف راتب شهر عن كل عام أمضاه الموظف فى الخدمة أو الوظيفة بحد اعلى 36 شهرًا وصرف المكافأة بنسبة حوالى  15% من إجمالي المبالغ التي تم تحصيلها من رسوم التأمين،  مما أسفر عن صرف مبلغ وقدره 247 ألف جنيه، لعدم اتباع التعليمات.

لابد من تطبيق القانون على كل من فعل مخالفات أو عدم التزامه بالقواعد والتعليمات، أو اقتراف مخالفات قد تضر بمصلحة الدولة أو تضر بالمواطنين بطريقة مباشرة او غير مباشرة، واخضاع كل من فعل مخالفات أى كان منصبه، أو كانت وظيفته .