مصدر أمني: تفجير سيارة الأمن المركزي على طريق الأوتوستراد تم عن بعد
مصدر أمني: تفجير سيارة الأمن المركزي على طريق الأوتوستراد تم عن بعد

خرجت تصريحات وزارة الداخلية المصرية، مؤكدة على أن حادث الأوتوستراد الذي وقع صباح اليوم الأحد قد وقع عن طريق استخدام عبوة ناسفة، تم زرعها في الطريق من أجل استهداف سيارة الأمن المركزي في منطقة البساتين، وقد قام الإرهابيون بتفجير العبوة عن بعد، وذلك من خلال استهدافها أثناء مرورها بمنطقة الحادث.

أكد مصدر أمني خارج من وزارة الداخلية، إلى وكالة أنباء الشرق الأوسط، أنه بعد الإنتهاء من إجراء المعاينة الأولية للواقعة، تبين أن عملية التفجير قد تمت عن طريق استخدام شريحة هاتف محمول، حيث تم تفجير العبوة الناسفة عن بعد.

من جهة أخرى، قد أكد المصدر الأمني، على أنه قد تم تشكيل فريق عمل موسع من رجال الشرطة، ضم كلاً من قطاع الأمن الوطني، بالتنسيق مع الإدارة العامة لمباحث القاهرة، حتي يتمكنوا من فحص قاطني الشقق المفروشة الموجودة بالمنطقة بالإضافة إلى  الشقق المستأجرة القريبة من محل الواقعة أو التي تطلع عليها، حتى يتمكنوا من تحديد هوية الجناة والعناصر الإرهابية المتسببة بالحادث وضبطهم.

ورد في تصريح مسئول مركز الإعلام الأمنى، أنه  فى حوالى الساعة 12,45 صباحا، انفجرت عبوة ناسفة كان قد سبق زرعها في جانب الطريق، في سيارة تابعة إلى الأمن المركزي، كانت تقل عدد من الضباط والجنود التابعين إلى الأمن المركزى، وقد وقع هذا الحادث الإرهابي البشع على طريق الأتوستراد، في دائرة قسم شرطة البساتين.