“النيابة” تستخرج جثة “لواء بالمعاش” من داخل شقته بعد دفنها
لواء بالمعاش

تابع موقع مصر 365 واقعة مقتل ضابط على رتبة المعاش في شقته القريبة من “سفارة النيجر” الواقعة في منطقة “الكوم الأخضر”، حيث تبين من التحقيقات الجنائية عن وجود جثة المجني عليه داخل شقته حيث قام المتهم بدفنها في شقته المجني عليه على أثر خلافات مالية كانت بينهما، وفر هارباً، ولكن تعقبته القوات الأمنية إلى أن تم إلقاء القبض عليه في أحد الأكمنة الأمنية، واعترف بجميع ملابسات جريمة القتل.

وقام بإجراء التحقيقات رئيس “نيابة العمرانية” المستشار “أحمد الأبرق”، والمحامي العام لنيابات، حيث يتم التحقيق في مقتل “ضابط على رتبة لواء المعاش” حيث كان يعمل بجهة سيادية بمنطقة الطالبية، وذلك بسبب خلافات مالية، حيث قام المتهم بقتل الضابط ودفن جثته في شقته تمهيدا لنقلها فيما بعد.

كما قرر “نيابة العمرانية” استخراج “جثة اللواء” التي تم دفنه في شقته بواسطة المتهم، حيث كان من المقرر نقلها إلى المشرحة لتشريح الجثة، ليتم استخراج تقرير “الطب الشرعي” حيال الواقعة.

وتوصلت تحريات “المباحث العامة” إلى هوية “المجني عليه” وتبين أن المتهم يدعى “محمد. أ” حيث تمكنت مأمورية بقيادة وكيل فرقة الطالبية والعمرانية المقدم “علي عبدالكريم”، ورئيس مباحث الطالبية الرائد “سامح بدوي”، ومعاونه النقيب “أحمد صبري” ليتم ضبط المتهم في أحد الأكمنة الأمنية.

وأقر المتهم خلال التحقيقات بارتكابه واقعة قتل الضابط السابق بسبب “خلافات مالية” وقال “قتلته ودفنته في الشقة”، و اصطحبت القوات الأمنية المتهم إلى شقة المجني عليه ليتم تمثيل الجريمة لمعرفة كيفية حدوث واقعة القتل في حضور “النيابة العامة” ورجال عاملين من “المعمل الجنائي”، حيث تم تمثيل جريمة القتل وكيف قام بدفن جثة المجني عليه تمهيدا لنقلها خارج منزله فيما بعد.

تعود أحداث الواقعة إلى بلاغ تلقاه اللواء مساعد وزير الداخلية لأمن الجيزة “هشام العراقي” بالواقعة من “شرطة النجدة” وتم تشكيل فريق بحث برئاسة مدير مباحث الجيزة اللواء “إبراهيم الديب” كما عثرت قوات الأمن على جثة الضابط مقتول داخل شقته القريبة من “سفارة النيجر” الواقعة في منطقة “الكوم الأخضر”، ليتم تحرير واقعة بجريمة القتل، وتحويل البلاغ إلى النيابة العامة لتباشر اتخاذ جميع الإجراءات القانونية اللازمة.

أقرا المزيد مريض نفسي يقتل والدته دهسا بسيارته بالرياض ويثأر أشقاؤه منه بقتله في نفس موقع الجريمة