أسرة اللاعب القتيل “أحمد حمدي” تطالب الهيئات القضائية بسرعة إصدار حكم
أحمد حمدي

تابع موقع مصر 365 مقتل لاعب كرة القدم المصري بنادي الإسكندرية للبترول “أحمد حمدي” حيث تعرض لطلق ناري مع طعن بسلاح أبيض على يد مجهولين في محاولة سرقة بالإكراه أثناء استقلاله سيارة  ميكروباص وبالتحديد في “منطقة الدخيلة الواقعة غرب الإسكندرية”.

ويعود أحداث الواقعة إلى تلقي “قسم شرطة منطقة الدخيلة” بلاغ عن العثور على المواطن “أحمد حمدي حسن” البالغ من العمر حوالي اثنين وعشرين سنة، وهو لاعب في “نادي الإسكندرية للبترول” مصاب بطلق ناري في منطقة الظهر، وتم طعنة في كتفه الأيسر، وتوفى عقب نقله إلى المستشفى وتم العثور عليه أمام “شركة مصر للكيماويات في طريق الشمعدان”.

وأمر مدير أمن الإسكندرية اللواء “مصطفى النمر” بتشكيل فريق من المباحث الجنائية تم إشراف مدير مباحث محافظة الإسكندرية اللواء “شريف عبدالحميد” ليتم الكشف عن هوية الجناة وسرعة ضبطهم، وكشفت كاميرات المراقبة في موقع الحادث، عن استقلال المجني عليه سيارة ميكروباص بداخلها سائق واثنين آخرين ليتمكن من الذهاب إلى النادي لأداء التمرينات، قبل أن يتم العثور عليه مصاب بطلق ناري في الظهر وطعنة في الكتف الأيسر أما شركة مصر للكيماويات.

وأوضح خال المجني عليه “محمد علي” خلال مداخلة تليفونية في برنامج “90 دقيقة” الذي يتم إذاعته على قناة “المحور الفضائية” ويقدمه “محمد الباز”، حيث أوضح أن اللاعب “أحمد حمدي” نزل كالمعتاد للذهاب إلى ناديه لأداء التدريبات في تمام الساعة الثانية إلا ربع ظهراً، وبعد ما ركب السيارة حاول المتهمون تفتيشه لسرقة ما معه من متعلقات شخصية وأموال مالية والهاتف المحمول، وقام المجني عليه بمقاومتهم، وأوضح قائلا ” أن بلدنا بلد قانون، ولابد أن ترد إلينا حقوقنا المفروض”.

وأشار “محمد علي” أنه أثناء قيام المتهمين بمحاولة الاستيلاء على الموبايل من اللاعب “أحمد حمدي” قاومهم وقام أحد المتهمين بطعنه بالسلاح الأبيض في كتفه الأيسر، وقام المتهم الآخر بإطلاق نار عن طريق سلاح آلي عليه، وتبين أن هذا السلاح “ميري” مسروق من وزارة الداخلية خلال ثورة خمسة وعشرين يناير، وأضاف أن وزارة الداخلية قامت بأداء واجبها على أكمل وجه وقامت بإلقاء القبض على المتهمين، حيث أوضح أنه تم إلقاء القبض على اثنين من الجناة في نفس اليوم، والثالث تم ضبطه في اليوم التالي له مباشرة.

أقرا المزيد بالتفصيل.. أخ يقتل أخته والسبب صادم