كشف الغموض عن اغتصاب وسرقة سيدة بالقليوبية
مديرية أمن الدقهلية

يتابع موقع مصر 365 كل الحوادث والقضايا المثيرة للجدل التي من شأنها ان تؤثر على المجتمع المصري، وقد طرحنا عدد من القضايا التي شغلت الرأي العام.

في حادثة مثيرة للجدل ومليئة بالغموض حيث ادعت فيها ربة منزل أنه قد تم اغتصابها وذهبت للبلاغ بالأمر في سجل رسمي في قسم الشرطة في منطقة الخصوص الواقعة في محافظة القليوبية، وادعت أيضا انه في اثناء الحادث تم سرقة مصوعوتها الذهبية حيث انها قالت ان المصوغات الذهبية قد اختفت.

والجدير بالذكر ان المدعية بهذه الحادثة والتي تدعى “حسناء ، أ ” ، وهي ربة منزل والتي تبلغ من العمر حوالي 23 عاما ادعت أنه تم اغتصبها من قبل بعض الأشخاص المجهولين، وقد ذهبت هذه السيدة إلى العقيد محمد عبد الله، رئيس التحقيقات قسم الخصوص، حيث قد سجلت في أقوالها بانها ذهبت إلى صيدلية موجودة في تلك المنطقة وذلك بسبب انها شعرت بمريض بسيط، وبناءا على ذلك فقد أعطاها الصيدلي حقنة من اجل المرض ولكنها شعرت بعد اخذها الحقنة بالدوار، ثم قامت بالتوجه إلى مسكنها، ولكن بعد ذلك وجدت نفسها ملقاه في مقلب القمامة، وقالت أنه تم اغتصابها جنسيا وعندما فاقت لم يكن لديها هاتفها المحمول.

وبناء على ما سبق فقد تم تعيين فريق بحث على الفور من أجل أن يتم الكشف عن سر هذا الحادث، وقد كشفت التحقيقات الأولية أن المدعية قد قام بتصنيع الحادث وفبركة الحادث وأن المدعية قد اتصلت “محمد ، ن” ، والذي مشهور في هذه المنطقة باسم بندق ويبلغ من العمر حوالي ما يقرب من 23 عاما، وهو صاحب متجر فضة وكان خطيب المدعية السابق، حيث اتفقت على الالتقاء به وتركت هاتفها وذهبها و المجوهرات التي كانت ترتديها.

وقد تم إلقاء القبض على بندق حيث انه قد اعترف بعد ان تم كشف أتصال المدعية به عن طريق الهاتف، والاتفاق على مقابلته وإعطائه الأشياء السابقة وذلك من أجل ان يتم بيعها دون أن يعلم زوجها وقد قامت النيابة بادعائه، وتم إصدار التقرير الرسمي الخاص بالحادث.

إقرأ ايضا “مباحث القاهرة” تكشف غموض العثور على جثة نيجيري بالبساتين