“الداخلية” تنجح في تصفية وضبط 13 عنصر إرهابي من “حسم”
وزارة الداخلية

تابع موقع مصر 365 إعلان وزارة الداخلية المصرية في إطار جهودها الأمنية في تنفيذ خطة العمل على تكثيف عملياتها الأمنية ضد العناصر الإرهابية، وفي مقدمتها جماعة الإخوان المسلمين، قد تمكن قطاع الأمن الوطني من اكتشاف مخطط “حركة حسم” الإرهابية التي تعد الجناح المسلح لجماعة الإخوان المسلمين للعمل على تنفيذ سلسلة من العمليات الإرهابية التي تستهدف المرافق الحيوية إلى جانب المنشآت السياحية، وكذلك قيام العديد من العمليات الإرهابية ضد القوات المسلحة وضد رجال الشرطة تزامناً مع احتفالات رأس السنة، للعمل على زعزعة أمن واستقرار البلاد.

وأعلنت الجهات الأمنية أن قطاع الأمن الوطني قد نجح في إجهاض المخطط الإرهابي لحركة حسم عن طريق تحديد مزرعة قائمة في طريق أطفيح الكريمات التابعة إلى محافظة الجيزة، والتي تتخذها العناصر الإرهابية “لحركة حسم” ملاذ لهم، لصنع المتفجرات، ومنطلق لهم من أجل تنفيذ العمليات الإرهابية، وتم مداهمة المزرعة عقب تبادل كثيف لاطلاق النيران بين القوات الأمنية والعناصر الإرهابية.

وأسفرت العملية الأمنية عن مصرع 3 من الكوادر الإرهابية وهم عزالدين أحمد مصطفى عبداللطيف، وأحمد محمد كامل سعيد، وعبدالسلام محمد عبدالسلام علي صالح، كما تم العثور بحوز العناصر الإرهابية على ثلاث بنادق آلية، واثنين من العبوات المتفجرة بالإضافة إلى العثور على كمية من الذخيرة.

وتم تقنين الإجراءات الأمنية لمداهمة الأوكار الإرهابية في محافظة الفيوم، ومحافظة القليوبية ليتم ضبط عشرة من المنضمين إلى حركة حسم التابعة لجماعة الإخوان المسلمين وهم إبراهيم حمودة إبراهيم، وياسر حمودة إبراهيم، احمد جمال علي، وسامح محمد جمعة، ومحمد مصطفى قرني، ومحمد فرج عبدالدايم، ومحمد عبدالتواب محمد، وحسين إبراهيم محمد، وعمر أبو بكر عبدالواحد، عبدالتواب ربيع عوض.

أعلنت القوات الأمنية أنه تم العثور على ثلاثة من البنادق الآلية، وكمية من الذخيرة الحية، بالإضافة على تسع عبوات متفجرة، ونظارة معظمة، ومجموعة من الأوراق التنظيمية، وأكدت التحريات الأمنية تورط العناصر المذكورة في حادث إطلاق النيران على الطريق الدائري في الفيوم في العشرين من شهر يوليو لعام 2017، والتي نتج عنها استشهاد فرد أمن مجند، وإصابة مجند أخر، وتبين أن العناصر الإرهابية قد تلقت تدريبي على استخدام الأسلحة النارية، والعمل على إعداد العبوات الناسفة والمتفجرات.

أقرا المزيد “النيابة” تفرغ كاميرات مراقبة كنيسة مارمينا وتستمع إلى شهود العيان