“الأمن الوطني” يعثر على سخان مفخخ بحوالي 40 كيلو جرام متفجرات بدهشور
سخان مفخخ

تابع موقع مصر 365 إعلان مأمورية الأمن الوطني بالتعاون مع مباحث الجيزة وبالتحديد مع “قسم شرطة أكتوبر ثالث” ليتم التأكد من اعترافات أحد الإرهابيين، حيث قام بالإرشاد عن إخفاء كمية كبيرة من المواد المتفجرة في أحد الوحدات السكنية بمنطقة مساكن دهشور.

وانطلقت على الفور المأمورية الأمنية من أجل العمل على إحباط أي عملية إرهابية أخرى حيث قام مجموعة من العناصر الإرهابية بتفخيخ سخان بحوالي أربعين كيلوغرام من المتفجرات ليتم وضعه اداخل سيارة ليتم وضعه أما أحد الكنائس الكبرى أو أمام أحد المنشآت الهامة في الدولة المصرية، بعد التوجه إلى الوحدة السكنية تم العثور على السخان المفخخ واستمر رجال المفرقعات في التعامل معه لمدة أربع ساعات كاملة.

وفور وصول القوات الأمنية إلى الوحدة السكنية القائمة في دهشور، حيث قامت القوات الأمنية التي تضمن فريق أمني من فرق الأمن المركزي إلى جانب ضباط من المفرقعات وفور وصولهم إلى الوحدة السكنية قاموا بمداهمتها في البداية خشية تواجد مسلحين بداخلها، وتبين أن الوحدة السكنية في الطابق الثالث لم يتم العثور على أي شخص بها، وتم ضبط كمية كبيرة من المواد المتفجرة داخل أجولة إلى جانب سخان تم تركه في أحد أركان الوحدة السكنية والتي تبين من المعاينة الأولية للوحدة السكنية التي تتكون من غرفتين وصالة ومطبخ بالإضافة إلى حمام.

وبمنتهي الحرص قام رجال المفرقعات بالتعامل مع السخان الكهربائي وتبين أن السخان يحتوي على مواد متفجرة ليتم إخلاء الوحدة السكنية من باقي أفراد القوة الأمنية، وتم فرض كردون أمني حول العقار، وبقى ضباط المفرقعات بمفردهم وتمكنوا بعد مرور 6 ساعات كاملة من تفكيك السخان والتعامل مع المواد المتفجرة التي يحتويها وتم إحباط محاولة تفجيره، وبعد الفحص تبين أن السخان عبارة عن قنبلة ضخمة مليئة بالمتفجرات تم إعداده لاستهداف أحد المباني الهامة في الدولة المصرية.

وأعلنت المصادر الأمنية أن الإرهابي الذي قام بالإرشاد عن الوحدة السكنية التي تحتوي على متفجرات هو شاب يبلغ العشرين من العمر درس طرق صنع القنابل والمتفجرات، وتم أصحاب الإرهابي وسط الحراسة إلى الشقة ليقوم بالإرشاد عنها.

أقرا المزيد “الداخلية” تنجح في تصفية وضبط 13 عنصر إرهابي من “حسم”