“وفاة عفروتو” تتسبب في هجوم الأهالي على “شرطة المقطم”
قسم شرطة المقطم

تابع موقع مصر 365 قيام العديد من أهالي منطقة المقطم من محاولة اقتحام “قسم شرطة المقطم” في الفترة الصباحية اليوم الموافق يوم السبت السادس من شهر يناير لعام 2018، بعد أن تم  الإعلان عن وفاة شاب يسمى “عفروتو” داخل شرطة المقطم، وقام المواطنين بقذف الطوب والحجارة تجاه القسم إلى جانب زجاجات “المولوتوف” كما نشبت اشتباكات مع قوات التأمين الأمني التابعة للقسم.

وتعود أحداث هذه الواقعة حينما تم إلقاء القبض على مواطن يسمى “محمد عفروتو” ويبلغ من العمر اثنين وعشرين عاماً، بسبب حيازته لبعض المواد المخدرة، وتم وصوله إلى شرطة المقطم ليتم تحرير محضر بالواقعة، وتم احتجازه داخل القسم من أجل العرض على “النيابة العامة” ولكن تعرض الشاب وهو بداخل حجز القسم إلى حالة “إعياء” ليتم نقله إلى المستشفى ليتوفى، وتم استدعاء أسرة الشاب ليتم استلام الجثة إلا أن العاملين في القسم فوجئوا بهجوم الأهالي على شرطة المقطم.

وتم استدعاء قوات الأمن المركزي إلى “قسم شرطة المقطم” وكذلك تم استدعاء القوات الخاصة إلى القسم لتأمينه، وأعلن المصادر الأمنية من شرطة المقطم أن وفاة “محمد عفروتو” لم تحدث داخل القسم، بل في المستشفى، وأعلنت المستشفيات في التقرير الطبي الصادر أن سبب الوفاة هي تناول المواطن جرعات كبيرة من المخدرات وبالتحديد مخدر “الإستروكس”.

وأعلن مدير أمن محافظة القاهرة اللواء “خالد عبدالعال” أنه يتابع بنفسه حادث وفاة “محمد عفروتو”، بعد أن قام مجموعة من الأهالي بقذف “الحجارة” تجاه شرطة المقطم، كما قاموا بإشعال النيران في عدد من “السيارات” أمام القسم، وقامت القوات الأمنية بإلقاء “قنابل مسيلة للدموع” تجاه المتجمهرين ليتم تفريق جمعهم، وتم فرض كردون  أمنى في محيط “شرطة المقطم”.

وصرح مصادر من داخل القسم أن هناك تسع من القوات الأمنية قد تم إصابتهم في هذه الأحداث التي تعرض لها القسم، وهم حالياً في المستشفيات للحصول على العلاج المناسب، كما تم إحراق سيارة لمواطن كانت أمام شرطة المقطم، وتم تحطيم زجاج عشرة سيارات أخرى، كما تم إحداث بعض التلفيات في الوحدات السكنية القريبة من القسم بسبب قذف الطوب والحجارة.

أقرا المزيد بالفيديو.. مواطنون يحاولون إضرام النيران فى قسم شرطة المقطم