غادة عبد الرازق لجمهورها: لم أستطع خداع جمهورى أكثر من ذلك..وأعتذر عما شاهدتموه فى الفيديو
غادة عبد الرازق لجمهورها: لم أستطع خداع جمهورى أكثر من ذلك..وأعتذر عما شاهدتموه فى الفيديو

خرجت الفنانة “غادة عبد الرازق” لجمهورها مرة أخرى عبر موقع التواصل الاجتماعى أنستجرام لتتحدث مع  جمهورها ومعجبيها عن تفاصيل وملابسات الفيديو الذي وصف حينها بكونه فاضحاً وأظهر اجزاء من جسدها والذي لاقى رواجاً كبيراً خلال الأيام القليلة الماضية.

وأكدت “عبد الرازق” على أن ما حدث كان خطأ غير مقصود، فهي وللمرة الأولى تستخدم خاصية البث المباشر من خلال حسابها عبر أنستجرام .

وظهرت النجمة المعروفة وهي تبكي أثناء حديثها عن تفاصيل الواقعة و الهجوم الضاري الذي تعرضت له نشر الفيديو، وأضافت أنها لم تستطع أن تستمر فى خداع جمهورها،  فهذا الفيديو لم يكن مفبركاً على الإطلاق وهو صحيح، وأشارت إلى أنها لم تستطع قراءة التعليقات التي كانت تحاول تنبيهها بأن هناك جزءاً من جسدها مكشوف أثناء بث الفيديو، كونها لم تكن ترتدي النظارة والتي لم تكن قادرة على القراءة بدونها .

وظهرت “غادة عبدالرازق”، منذ أيام لتعلق على الفيديو والصور الفاضحة التي كانت قد انتشرت لها عبر مواقع التواصل قبل يومين، وقالت وقتها أنها مفبركة والدليل على ذلك هو أن من يظهر ببث مباشر، لا يستطيع أحد أن يأخذ صوراً من الفيديو بدون تعليقات المستخدمين التي تظهر أثناء البث .

وأردفت “عبد الرازق ” في نهاية حديثها أنها لم تكن مخمورة أثناء البث المباشر، ولكنها كانت تحت تأثير  “دواء تتناوله منذ سنوات كثيرة حتى تستطيع أن تنام” وذلك بحسب ما قالته .

وتابعت بأن تاريخها الفني واحترامها لنفسها وبلدها و فنها وجمهورها يمنعانها من القيام بأي شيء مما تم اتهامها به، وعبرت عن صدمتها القوية من ردود الفعل التي ظهرت بعد الواقعة والتي نجح من نستغلها فى الإيقاع بها وأن يصنعوا منها “ضجة إعلامية” .