“المالية”: ورش العمل ستسهم في المزيد من التواصل بين العاملين والقادة بالوزارة
وزارة المالية

قال طارق عوض ، مدير عام العلاقات العامة بوزارة المالية ، إن متلقى التخطيط الاستراتيجي ، الذي نظمته وحدة المشروعات بوزارة المالية ، أكد أهمية اللقاءات المباشرة بين قيادات الوزارة والعاملين ، بها خاصة كوادر الادارة الوسطي ، وشباب الباحثين ، في القطاعات المختلفة ، الأمر الذي من شأنه إثراء العمل ، ودعم مشاركة جميع العاملين في وضع رسالة ورؤية لعمل الوزارة ، شارحا طريقة الوصول ، وتحقيق الاهداف مع اتاحة الفرصة للجميع لعرض افكار جديدة حتى تكون الرؤية شاملة.
وأكد طارق عوض ، مدير عام العلاقات العامة بوزارة المالية ، أن وزير المالية ، وجه بالعمل علي نقل ما دار في الملتقي من مناقشات وافكار لجميع الزملاء العاملين بوزارة المالية ، الذين لم يشاركوا في الملتقى بهدف الاستفادة من هذه المبادرات ، والافكار لشباب الباحثين ، وتراكم الخبرة لدي القيادات .
ومن جانبه قال احمد عبد الرزاق ، مدير عام اللجان الوزارية بالمالية ، إن الملتقى يعد المرة الاولي ، لوزارة المالية التي تنظم فيها ورشة عمل تجمع جميع القيادات بالوزارة ، من مستوي مدير عام ، إلى الإدارة العليا للوزارة ، وعلي رأسها وزير المالية عمرو الجارحي ، ونوابه ، ومساعديه ، من أجل الاتفاق علي استراتيجية ، وخطة عمل للوزارة .
كما أكد احمد عبد الرزاق ، مدير عام اللجان الوزارية بالمالية ، أن هذا التجمع بورش العمل ، سيسهم في مزيد من التواصل لصالح انجاز الملفات بالوزارة ، وتنسيق أكبر بين القطاعات المختلفة لوزارة المالية ، وهو ما سيسهم في تعرف القيادات بالوزارة علي رؤية العاملين والذي من شانه نقل الخبرات للشباب ، لاستمرار حرفية ومهنية كفاءات وزارة المالية .
وفي سياق متصل قالت همت سيد محمود ، رئيس الادارة المركزية لشئون العاملين بوزارة المالية ، إن من الضروري التواصل بين القطاعات ، كما لابد من عقد لقاءات تجمع العاملين ، سواء مع زملائهم في نفس القطاع أو بالقطاعات الاخري ، والقيادات وذلك من أجل تقريب وجهات النظر ، وتبادل الافكار والرؤي الجديدة ، بما لذلك من دور في الإسهام في إثراء العمل ، والتعرف علي التجارب الدولية ، المطروحة في ورش العمل الأربعة ، ومحاولة الاستفادة منها لتطوير خطط ، وبرامج وزارة المالية وخصوصا في ظل مشاركة جماعية فاعلة من الكل .