نصر تناقش الشريحة الثالثة من قرض “النقد الدولي”  في واشنطن
مقر صندوق النقد الدولي

التقت الدكتورة سحر نصر ، وزيرة الاستثمار والتعاون الدولى ، والدكتور مصطفى مدبولى ، وزير الإسكان والمرافق والتنمية العمرانية ، الدكتور حافظ غانم ، نائب رئيس البنك الدولى لشؤون الشرق الأوسط ، على هامش زيارة الوزيرة على رأس وفد مصر في اجتماعات الربيع للبنك الدولى بواشنطن ، في الولايات المتحدة الأمريكية .
جاء ذلك بحضور السفير ياسر رضا ، سفير مصر لدى واشنطن ، وأسعد عالم ، المدير الإقليمى للبنك الدولى فى مصر ، والدكتور ميرزا حسن ، مدير مصر فى البنك ، والوزير المفوض راجى الأتربى ، المدير التنفيذى لمصر فى البنك .
وبحث الطرفان بدء المفاوضات على الشريحة الثالثة من قيمة قرض صندوق النقد الدولي ، والتي تقدر بقيمة مليار دولار من التمويل المخصص ، بقيمة تبلغ 3 مليارات دولار ، لدعم البرنامج الاقتصادى للحكومة ، حيث سبق حصول مصر على الشريحتين الأولى والثانية ، فضلا عن بحث سبل مساهمة البنك الدولى فى دفع التمويل المتناهى الصغر فى جمهورية مصر العربية للمساهمة فى إتاحة الفرص وفتح أبوبا استثمارات وخلق فرص عمل للمرأة والشباب ، فضلا عن تشجيع ثقافة ريادة الأعمال.
كما أشاد الدكتور حافظ غانم ، نائب رئيس البنك الدولى لشؤون الشرق الأوسط ، باهتمام حكومة جمهورية مصر العربية بهذا المحور ، معتبره ركناً مهماً فى الجهود المبذولة لتعظيم استفادة مختلف شرائح الشعب المصرى ، من مزايا وعوائد الاصلاحات الاقتصادية الجارية .
كما ناقش الطرفان نتائج الاتفاق المبرم بالفعل مؤخرا خلال اجتماع الرئيس عبد الفتاح السيسى ، مع الدكتور جيم يونج كيم ، رئيس مجموعة البنك الدولى ، والذي ينص على ضرورة الدفع والتطوير في سبل التعاون بين الجانبين على مختلف الأصعدة ، فضلا عن التوصية بتعزيز دور القطاع الخاص ، ودعم جهود جمهورية مصر العربية لجذب مزيد من الاستثمارات الأجنبية ، أيضا تم مناقشة مختلف المشروعات التنموية ـ التى يقوم بها البنك الدولي في جمهورية مصر العربية ، وعلى وجه الخصوص المناقشات التي تجري فى قطاعات الصحة ، والتعليم ، والطاقة .