خبراء الاقتصاد يحددون موعد انهيار سعر الدولار الأمريكي مقابل الجنيه المصري
خبراء الاقتصاد يحددون موعد انهيار سعر الدولار بالأسواق المصرية

تشهد الأسواق المالية فى مصر حالة من الارتفاع في سعر تداول الدولار الأمريكي داخل البنوك المصرية، حيث وصل الدولار إلى مستوى مرتفع لم تشهده مصر على مستوى السنوات الماضية، وعلى الرغم من هذا، وأن سعر تداول الدولار الأمريكي قد شهد حالة من الثبات النسبية في الآونة الأخيرة، حيث تراوح سعر الشراء فيه ما بين 17.95 جنيه و 18.15 للشراء، بينما وصل سعر البيع ما بين 18.05 إلى 18.20،  إلا أن خبراء الاقتصاد يتوقعون انهيار الدولار الأمريكي قبل نهاية هذا العام.

اشترط خبراء الاقتصاد في مصر حتى يتمكن الدولار من الثبات على سعر تداوله بالأسواق، أن يكون هناك ثبات فى قدرة الجهاز المصرفي بالإضافة إلى القدرة على السيطرة التامة على سوق المال ، والذي يترتب عليه انكماش السوق الموازي.

ومن الأسباب الأخرى لتفعيل قرار ثبات الطلب بالتعاملات، سياسة الترشيد، والتي تقوم الحكومة باللجوء إليها من أجل أن تقلل الكميات التي يتم استيرادها، بالإضافة إلى السماح للتجار أن يقوموا باستيراد السلع الأساسية والضرورية للبلاد فقط .

ولكن من جهة أخرى، يتوقع خبراء الاقتصاد فى الفترة الحالية هبوط سعر الدولار الأمريكي في مصر، حيث يتوقعون أن يصل إلى 10 جنيهات فقط، وذلك في الربع الثالث من هذا العام الجاري، وقد اتت هذه التوقعات بناءً المؤشرات الإيجابية التي ظهرت على الاقتصاد المصري .

صرح خالد الشافعي، الخبير الاقتصادي، مؤخرًا بأن الحكومة المصرية قد نجحت بشكل كبير حتي الآن في تثبيت سعر الدولار الأمريكي داخل البنوك والمصارف لأكثر من 40 يوم، وكان هذا بفضل القرارات الخاصة التي تم اتخاذها بشأن ترشيد عملية الاستيراد بالإضافة إلى زيادة الصادرات ، كما ساندت الحكومة العديد من المشروعات التنموية الهامة التي بدأت تظهر للعيان في الفترة الاخيرة.

ورد في تصريحات الشافعي، أن الاكتشافات البترولية الجديدة في مصر والتي تمت في الفترة الماضية قد بدأت ايضًا في الظهور والإعلان عن ثمار نتاجها، والتي على أساسها يتوقع أن يتم جذب الاستثمارات الخارجية بشكل كبير.

كما قامت الحكومة بتعديل قانون الاستثمار سينصب كل هذا في مصلحة مصر والاقتصاد المصري، ويؤكد على قرب انهيار سعر الدولار وزيادة قوة الجنيه المصري من جديد، والذي سوف يزيد من أعداد السائحين في مصر بعد هذا بشكل تدريجي.