البنك المركزى: رفع سعر الفائدة على حسابات التوفير
البنك المركزي المصري

أكد البنك المركزى المصري في أحدث البيانات التي أعدها مؤخرًا بشأن البنوك المحلية في مصر وتعاملاتها في حسابات التوفير، أن البنوك العاملة فى الفترة الأخيرة داخل السوق المحلية، قد قامت برفع أسعار الفائدة فى الفترة الأخيرة على جميع حسابات التوفير داخل البنوك، بالإضافة إلى أنها قامت بارتفاع متوسط سعر الفائدة على إجمالي الحسابات بصفة عامة أثناء تعاملاتها فى السوق المصرية.

جاء في البيانات التي اجراها البنك المركزي إلى تعاملات البنوك المحلية بالأسواق المصرية، أنه قد قامت البنوك برفع متوسط سعر الفائدة على إجمالي الحسابات لأجل، حيث ورد أنه قد تم رفع نسبتها بحوالي 3 أشهر إلى 10.8% ، وذلك على تعاملاتها فى نهاية شهر مارس الماضي، مقارنة بنسبة وصلت إلى 10.3% على معاملاتها في نهاية شهر فبراير الماضي.

أكدت بيانات تعاملات البنوك المحلية فى الفترة الماضية، على أنه قد ارتفع متوسط أسعار الفائدة في البنوك على الحسابات لأجل، والتي حددت مدتها بـ 6 أشهر، حيث بلغ سعر الفائدة 11.1% مقابل 10.8%، أما عن العائد على الحسابات لأجل، والتي حددت مدتها بعام، فقد استقرت في البنوك عند 11.3%.

وبناءًا على هذا قرر البنك المركزي المصري، أنه سوف يعمل في اجتماعه المقبل والذي تحدد موعده اليوم الأحد، أن يقوم بتعديل أسعار الفائدة لديه، حيث يضم هذا الاجتماع لجنة السياسات النقدية، بعد أن كان موعده يوم الخميس الماضي، وذلك بسبب ارتباطات خارجية كان قد ارتبط بها طارق عامر، محافظ البنك المركزى.