تفاصيل أعلى عائد شهادات إدخارية في البنوك بعد خفض الفائدة

تفاصيل أعلى عائد شهادات ادخارية في البنوك بعد خفض الفائدة، وذلك بعد قيام العديد من البنوك المصرية بإصدار قرارات لمواكبة القرار الصادر مساء يوم الخميس الماضي من قبل “لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي المصري” بخفض أسعار الفائدة على كلا من الإقراض والإيداع بنسبة مئوية تصل إلى واحدة في المئة.

وبناء على القرار الصادر عن البنك المركزي المصري قام عدد من البنوك العاملة في السوق المصري بإصدار قرارات بخفض أسعار الفائدة على شهادات الادخار، وقد أعلن البنك المركزي المصري عن خفض أسعار الفائدة الأساسية بقيمة مائة نقطة أساس.

وأعلن البيان الرسمي الصادر عن البنك المركزي المصرية عن خفض أسعار الفائدة على الودائع لليلة واحدة من 18,75% إلى 17,75%، والعمل على خفض أسعار الفائدة على الإقراض لليلة واحدة أيضا من 19,75% إلى 18,75%.

وقد أعلن العديد من البنوك العامة في السوق المصري عن قرارها بخفض اسعار الفائدة على شهادات الادخار وتأتي على قائمة هذه البنوك “البنك الأهلي المصري، وبنك مصر” التابعين للقطاع الحكومي المصرفي.

البنك الأهلي المصري يعلن عن وقف طرح الشهادة البلاتينية

وقد أعلن البنك الأهلي المصري عن وقف طرح منتجه من “الشهادة البلاتينية” ذات العائد السنوي الذي يصل إلى 20% ومدتها حوالي ثمانية عشر اعتباراُ من نهاية تعاملات يوم الخميس الموافق الخامس عشر من شهر فبراير الجاري لعام 2018، والتي سجلت قيمة إجمالية حوالي أربعمائة مليار جنيه مصري.

أوضح البنك الأهلي المصري أن عملاء البنك من أصحاب الشهادة البلاتينية سوف يتمتعون بها حتى تاريخ استحقاق الشهادة فقط تبعاً لتاريخ استحقاق كل شهادة ليتم إضافة قيمتها إلى الحساب الشخصي الخاص بالعميل في البنوك.

وأعلن نائب رئيس مجلس إدارة البنك الأهلي المصري “يحيى أبو الفتوح” لوكالة بلومبرج الأمريكية” قائلاً “إن الحكومة المصرية تتطلع في الوقت الراهن لتعزيز النشاط الاقتصادي بما ذلك إقراض المشاريع الصغيرة والمتوسطة”.

وأشار يحيى أبو الفتوح أن البنك الأهلي المصري يتوقع نمو اقتصادي بقيمة خمسة عشر في المئة على قيمة القروض التي تقدمها داخل الدولة المصرية خلال العام الجاري 2018، وأكد على أن هذه الزيادة سوف يتم على خلفية التخفيضات المتوقعة إدراجها على سعر الفائدة الأساسي، بعد تراجع معدلات التضخم الاقتصادي داخل الدولة المصرية السنوية من مستويات مرتفعة سجلت أكثر من 33% خلال العام السابق 2017.

أضاف يحيى أبو الفتوح أن البنك الأهلي المصري قد أعلن عن خفض أسعار العوائد على طلبات الشراء الجديدة للشهادات البلاتينية ذات مدة 3 سنوات ليصبح العائد السنوي خمسة عشر في المئة بدلاً من ستة عشر في المئة اعتباراً من يوم الأحد الموافق الثامن عشر من شهر فبراير الجاري لعام 2018.

وأكد يحيى أبو الفتوح على تحديد شهادات عملاء البنك ذات مدة الثلاث سنوات على ذات المنتج تبعاً لسعر العائد المطبق على الشهادات عند تجديد الشهادة، وأضاف أن البنك الأهلي المصري يسعى إلى طرح شهادة جديدة تكون مدتها سنة فقط دورية بعائد ربع سنوي وعوائد سنوية تقدر بحوالي سبعة عشر في المئة متاحة لعملاء الادخار اعتباراً من يوم الأحد القادم.

بنك مصر يطرح شهادة الملك بالجنيه المصري

أعلن بنك مصر طرح شهادة الملك بالعملة المصرية الجنيه، وهي تعد شهادة اسمية لمدة عام وتبدأ قيمتها من آلاف جنيه مصري ومضاعفاتها، وتصدر الشهادة للأفراد القصر والبالغين بأعلى عائدة على شهادات الادخار بعد أن تم إيقاف التعامل “بشهادة طلعت حرب”، إلى جانب قيام البنك بتعديل العائد على “شهادة القمة” لتصبح خمسة عشر في المئة سنوياً لمدة 3 سنوات.

وأعلن بنك مصر أن “شهادة الملك بالجنيه المصري” تتمتع بعائد سنوي ثابت طول مدة الشهادة يبلغ نسبته سبعة عشر في المئة سنوياً، ويتم صرف العائد كل 3 شهور اعتباراً من يوم التالي من قيام العميل بشراء الشهادة، ويتم إضافة العائد تلقائيا إلى حساب العميل الجاري أو إلى حساب التوفير ويمكن للعميل أن يقوم بصرف العائد بطاقات الخصم الفورية.

وأعلن بنك مصر عن إمكانية شراء “شهادة الملك بالجنيه المصري” من أي فرع من فروع البنوك والتي يصل عددها إلى ستمائة فرع منتشرة بجميع أنحاء جمهورية مصر العربية وتجدر هنا الإشارة إلى أن كل عميل يمكنه أن يقوم باسترداد قيمة الشهادة بعد مرور 3 أشهر مع تطبيق نسب الخصم المقررة، ويمكن للعميل أيضا الحصول على قرض بضمان الشهادة.

وأعلن “بنك مصر” بناء على القرار الصادر عن لجنة السياسة النقدية للبنك المركزي المصرية بخفض أسعار الفائدة على الإقراض والإيداع بسبب تحسن مؤشرات الاقتصاد الكلي في الدولة المصرية فقد صرح البنك عن تعديل سعر العائد على “شهادة القمة” لتصبح بقيمة عائد خمسة عشرة في المئة بدلاً من ستة عشر في المئة سنويا مع البقاء على جميع المزايا والشروط الأخرى للشهادة دون أي تعديل.