خبير اقتصادي يكشف عن أسباب العجز في الموازنة العامة والحلول الجذرية لها
خبير اقتصادي يكشف عن أسباب العجز في الموازنة والحلول الجذرية لها

كشف الخبير الاقتصادي، خالد الشافعي، أسباب العجز في الموازنة العامة للدولة، حيث أكد على إن عدم وجود عدالة ضريبية هو السبب الرئيسي وراء العجز في الموازنة، كما نتج عن هذا تدهور اقتصاد البلاد والوصول به إلى الوضع الراهن وانخفاض مستوى العديد من الخدمات، وقد أشار الخبير الاقتصادي إلى أن ٧٠٪ من موارد الدولة المصرية في الوقت الحالي يأتي لها عن طريق الضرائب.

أشار “خالد الشافعي” في تصريحاته الصحفية، أنه فى حالة قامت الدولة بتحصيل الضرائب المستحقة من المواطنين بجميع الفئات المقررة بالدولة بعدالة فلن يترتب على هذا وجود أي عجز في الموازنة العامة للدولة والتي قد بلغت حتى الآن ٣٠٪، كما أنه يجب أن يتم تعميم الضرائب على الجميع طبقًا لمبدأ العدالة الضريبية.

ورد في تصريحات الشافعي: “ليس معقولا مساواة موظف بسيط بشركة صافي أرباحها 10 ملايين جنيه، في نسبة الضرائب المستحقة”، وأكمل خالد الشافعي في تصريحاته قائلاً: “لأننا في هذه الحالة نعاني غياب العدالة الضريبية، ويجب أن تتوحد كل القوانين الضريبية في قانون مبسط”.

وتابع الخبير الاقتصادي، خالد الشافعي، في تصريحاته الصحفية، أن نظام الضريبة في الدول المتقدمة يتم فيه تحصيل ضريبة بنسبة 50 ٪ ضريبة في حالة إذا تعدى حجم أرباح الشركات حوالي ١٠٠ مليون جنيه، وهذا يؤكد مبدأ العدالة الضريبية حيث يعد هو الحل الوحيد لكي لا يتم فرض أعباء جديدة على المواطن محدود الدخل، كما يتم الضغط عليه وعلى ظروفه المعيشية ويتم تحميله تكاليف جديدة وأعباء الإصلاح الاقتصادي في البلاد.