البنك المركزي المصري يعلن توفير 3 آلاف ريال سعودي لكل حاج
البنك المركزي المصري يعلن توفير 3 آلاف ريال سعودي لكل حاج

قام البنك المركزى المصرى مؤخرًا بعقد اجتماع خاص ليتم مناقشة مصاريف الحج والعملات التي يتوجب توفرها في الفترة المقبلة، حيث ضم الاجتماع كلاً من رؤساء مجالس إدارات أكبر بنوك فى مصر والتي تشمل بنك الأهلى والقاهرة ومصر بالإضافة إلى رئيس غرفة شركات السياحة المصرية.

ورد أن هذا الإجتماع الذي أيم تحت رعاية البنك المركزي المصري قد حضرت ايضًا السيدة رئيس لجنة السياحة الدينية بالغرفة، بالإضافة إلى حضور عدد من القيادات التابعة إلى وزارة السياحة من أجل الرقابة على الشركات السياحية.

في إطار المباحثات التي جرت في هذا الإجتماع الهام تم الاتفاق على ضرورة توفير وتدبير البنوك العامة الثلاثة الهامة والرئيس والموجودة في الأراضي المصرية، الكميات المطلوبة من عملة الريال السعودى التي تتطلبها المرحلة المقبلة من أجل تغطية نفقات كافة شركات السياحة المخصصة فى وقت سابق في برامج الحج لهذا العام.

ورد أنه قد تم الإتفاق على توفير مبلغ 750 مليون ريال سعودي للحجاج التي تم قبولهم في قرعة الحج لهذا العام من مختلف الهيئات والمؤسسات العاملة بالدولة وشركات السياحة المقررة.

ورد أن هذا القرار قد أتى تيسيرا على الحجاج المصريين والشركات كما تقرر أن يكون حجز الرحلات بالجنيه المصرى وذلك وفقا للآليات التي من المقرر أن تتاح لكافة الشركات الموجودة عن طريق غرفة السياحة، كما تم الإعلان عن توفير مبلغ ثلاثة آلاف ريال سعودى فى تلك البنوك المصرية لكل حاج من حجاج هذا العام، ومن المقرر أن يتم تقديم هذا المبلغ للحجاج بشرط أن يقوموا بتقديم تأشيرة السفر الخاصة بهم وحجز الطيران.