رئيس مجلس إدارة القابضة للسياحة والفنادق: تنمية الاقتصاد يأتي بالتعاون مع القطاع الخاص
ميرفت حطبة,صيدناوي فاقوس,الشرقية

قامت رئيس مجلس إدارة الشركة القابضة للسياحة والفنادق “ميرفت حطبة” وكذلك العضو المنتدب ورئيس شركة بي تك ، الدكتور “محمد خطاب” بافتتاح فرع صيدناوي الكامن في محافظة الشرقية مدينة فاقوس والذي تصل قيمته الاستثمارية إلى نحو 8 مليون جنيه.

وتم هذا الافتتاح بحضور مجموعة من الشخصيات العامة مثل رئيس مجلس إدارة شركة صِيدناوي والعضو المنتدب، هذا بجانب مجموعة من القيادات التابعة للشركتين، وذلك من أجل استكمال كافة البروتوكولات التي تقوم عليها أسس التعاون بين الشركتين بي تك للتجارة والتوزيع وكذلك شركة التجارة الداخلية التابعة لقطاع الأعمال.

وخلال الكلمة التي ألقتها رئيس إدارة الشركة القابضة فقد أكدت أن الشركات تقوم باستغلال أصولها بالطريقة المثلى في سبيل زيادة العوائد التي تحققها الشركات وكذلك تحقيق دور فعال في تحقيق التنمية الاقتصادية للبلاد، وذلك من خلال القيام بهذا الافتتاح الذي يعد وليد التعاون المثمر بين شركات التجارة الداخلية التابعة للقابضة والقطاع الخاص وبين الشركة القابضة للسياحة والتجارة الداخلية.

وأكد رئيس شركة صِيدناوي” حمدي أحمد” خلال كلمته في الافتتاح أن ذلك هو ثاني فرع يتم افتتاحه من قبل الشركتين في محافظة الشرقية، هذا من خلال التطويرات التي تقوم بها الشركة من خلال التعاون مع شركة بي تك، و يكمن الفرع الجديد في شارع السيد حسين مقابل المطافي الكامنة في محافظة الشرقية في مدينة فاقوس على مساحة تصل إلى 1200 متر مربع، هذا بجانب أن هذا الفرع يوفر الكثير من فرص العمل للشباب في تلك المحافظة و التي تصل إلى نحو 20 فرصة عمل.

وأضاف العضو المنتدب لشركة بي تك “محمود خطاب” أن عمر الشراكة مع قطاع الأعمال العام يعود إلى عام 2015، هذا وقد تم وقتها توقيع مجموعة من بروتوكولات التعاون والمشاركة مع الشركة القابضة للسياحة والفنادق من خلال شركات التجارة الداخلية التابعة لها، و جاء هذا في سبيل القيام بإحداث العديد من التطويرات في فروعها الثمانية التي تقع في المحافظات الآتية” الدقهلية والشرقية والإسكندرية وأسيوط والغربية والمنيا والمنوفية” و بلغ حجم الاستثمارات خلال هذا الاتفاق نحو 130 مليون جنيه،  بينما وصلت مساحة المشاركة 16.360 ألف متر مربع هذا بجانب تدريب عدد 50 موظف كل شهر إلى 600 موظف كل سنة ضمن البروتوكولات التي تم الاتفاق عليها.