مصر 365

إطلاق مبادرة الغرف التجارية من أجل الدفع الالكتروني والتثقيف المالي برعاية وزارة الاتصالات

Advertisements
إطلاق مبادرة الدفع الالكتروني والتثقيف المالي برعاية وزارة الاتصالات
إطلاق مبادرة الدفع الالكتروني والتثقيف المالي برعاية وزارة الاتصالات
Advertisements

قام الإتحاد العام المصري للغرف التجارية بالتخطيط لإطلاق مبادرة من أجل الدفع الإلكتروني وسوف تشمل المبادرة أيضا التثقيف المالي للأعضاء الموجودين الاتحاد العام للغرف التجارية، ومن المقرر وفقا للاتحاد أن تكون هذه المبادرة خلال شهر أكتوبر القادم، والجدير بالذكر أن هذه المبادرة التي يعتزم الاتحاد العام للغرف التجارية القيام بها سوف تكون برعاية من وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات المصرية، وأيضا سوف سوف يتعاون كلا من شركة فيزا العالمية ومعها كبير من أكبر الشركات المصرية والهيئات المتخصصة في مصر.

ويذكر أن الهدف من هذه المبادرة هو سعي الاتحاد العام للغرف التجارية من أجل نشر الوعي بين أعضاء الاتحاد بخصوص المدفوعات الإلكترونية وأيضا من أجل نشر الوعي بخصوص التثقيف المالي، حيث ان عدد اعضاء الاتحاد يبلغ حوالي 4.3 مليون منشأة، ومع هذا العدد الكبير سيتم تفعيل المبادرة من خلال عقد الندوات تتحدث عن الدفع الالكتروني والتثقيف المالي وأيضا عقد ورش العمل في كل محافظات الجمهورية من أجل نشر الوعي، وسوف يتم التركيز خلال هذا الأمر على الشركات الصغيرة والشركات متناهية الصغر، وايضا من المتوقع أن يتم إتاحة تكنولوجيا المدفوعات الرقمية إلى مثل هذه الشركات.

ومن جهة أخرى فإن تعزيز التعاون مع المؤسسات المالية الدولية لخدمة قطاع التجارة التي سوف تعمل عليه المبادرة التي يقوم بها الاتحاد العام للغرف التجارية من شأنه أن يقوم باستكشاف فرص جديدة للتعاون مع هذه المؤسسات، خاصة المؤسسات التي تهتم بالشمول المالي، ومن جانب آخر يمكن لهذا الأمر أن ينعكس على أداء القطاع التجاري الداخلي فى جمهورية مصر العربية، وايضا يمكن لهذا التعاون أن يساهم بشكل كبير فى وجود دعم حقيقي وقوي لأجل الشركات الصغيرة والشركات المتوسطة والشركات المتناهية الصغر فى الاقتصاد القومى المصري.

Advertisements

وتعد هذه المبادرة وسيلة جديدة يطمح من خلالها الاتحاد العام للغرف التجارية أن يحدث انتعاش جذري قوي للصناعة المحلية المصرية وذلك من اجل التغلب على الأزمة الاقتصادية التي تواجهها مصر في الفترة الحالية، وقد بدأت مصر نهضة من هذه الأزمة الاقتصادية بعد عمل مختلف قطاعات الدولة على حل هذه الأزمة.

Advertisements

أضف تعليق