عمرو الجارحي: قرار الحكومة الجديد يقضي تماما على التهرب الضريبي
عمرو الجارحي: قرار الحكومة الجديد يقضي تماما على التهرب الضريبي

قام وزير المالية “عمرو الجارحي” خلال مجموعة من التصريحات بقيام الحكومة خلال مؤتمر يُورو موني بالإعلان عن مجموعة من القرارات التي من شأنها أن تقضي على ظاهرة التهرب الضريبي.

حيث شملت تلك القرارات التي تم الإعلان عنها من قبل الوزارة قانون خاص بالإسراع في عمليات الدفع بالنسبة للضرائب ويكون يصبح من الصعب على أي أحد التهرب من عملية الدفع.

كما أضاف عمرو الجارحي خلال التصريحات التي قام بها أن العدو الأول الذي يواجه عملية التنمية التي تسعى الحكومة إلى تطبيقها خلال الفترة الحالية من خلال إجراءات الإصلاح الاقتصادي، وأيضا العدو الأول الذي يلتهم الموازنة بالمعنى الحرفي لها هو التضخم والارتفاعات التي تمر بها مُعدلاته.

حيث اعتبر وزير المالية الارتفاعات التي تمر بها معدلات التضخم من أهم الأسباب الرئيسية التي تتسبب في ارتفاع تكاليف العمالة في البلاد، وأضاف أن الارتفاعات التي مرت بها أسعار المنتجات في السوق بجانب حالة الإضطرَاب وعدم الانضباط في الأسعار ترجع إلى جشع التجار.

إلا أنه وبالرغم من هذا فقد شهد السوق تحسن خلال الفترة  الحالية وتمكنت الوزارة من ضبط الأسعار في السوق بالمقارنة بالأسعار التي كانت تسير التعاملات وفقا لها فيما سبق.

أما بالنسبة للدين الخارجي للبلاد، فقد أعلن وزير المالية خلال التصريحات التي قام بها عن البرنامج الذي سيقوم بتوفير مبالغ هائلة تصل إلى عشرة مليارات دولار، وأضاف أنه يمكن الاستفادة من تلك المبالغ بشكل كبير جدا في أسواق رأس المال.

هذا بجانب أنه أكد في نهاية التصريحات التي قام بها على المؤشرات الجيدة التي ظهرت خلال الفترة الأخيرة بالنسبة لسوق الاستثمارات الأجنبية المباشرة وخاصة تلك التي تنتمي لقطاع الطاقة.

جاء هذا ضمن التصريحات الأخيرة التي قام بها وزير المالية والتي أوضح خلالها كافة المؤشرات التي ظهرت على الحالة الاقتصادية للبلاد، هذا بجانب الإجراءات الأخيرة التي قد أعلنت الوزارة عن اتخاذها سعيا وراء تحسين الوضع الاقتصادي للبلاد.

وأضاف أيضا خلال التصريحات الإجراءات التي ستتخذها الحكومة للقضاء على مناطق الخلل التي تتسبب في عدم وصول الإجراءات إلى المستوى المطلوب من النمو المراد تحقيقه.