مصر تسدد المستحقات الخارجية دون تأخير
مصر تسدد المستحقات الخارجية دون تأخير

تابع موقع مصر 365 الأزمة الاقتصادية المصرية منذ بدايتها، وقد قامت جمهورية مصر العربية الان بالتعافي شيئا فشيئا من هذه الأزمة، الأمر الذي يجعل الاقتصاد المصري قادر على دفع كل الودائع الخارجية ويبدأ الاقتصاد المصري الان في التعافي وذلك من خلال فتح الاستثمار للأجانب داخل البلاد.

والجدير بالذكر أنه بناء على التعافي الاقتصادي في جمهورية مصر العربية كشف مصدر مسئول تابع للحكومة المصرية بأن جمهورية مصر العربية سوف تقوم بتسديد الوديعة التي أعطتها تركيا لجمهورية مصر العربية وسوف يتم ذلك التسديد خلال الموعد المحدد للأمر والجدير بالذكر أن موعد تسديد الوديعة من المقرر أن يكون في شهر أكتوبر القادم، وتم التصريح من قبل المصدر الحكومي أن الحكومة المصرية ملتزمة بسداد كل المستحقات الخارجية في موعدها دون أي تأخير.

ويذكر أن تركيا قد قامت بإيداع حوالي مليار دولار أمريكي في البنك المركزي المصري، وتم وضع هذا الإيداع في البنك المركزي المصري من قبل تركيا في أثناء فترة حكم جماعة الإخوان المسلمين، التي تم أخذ الحكم منها وجعلها جماعة محظورة بحكم محكمة، ويذكر أن الوديعة تنتهي مدتها خلال أكتوبر القادم.

ومن جانب آخر فإن تركيا كانت داعمة قوية لمصر اثناء حكم جماعة الاخوان المسلمين المحظورة، وذلك بسبب وجود مصالح مشتركة بين أهداف تركيا وأهداف جماعة الإخوان المسلمين، وكان هذا يعتبر من الأسباب الأساسية التي جعلت تركيا تقوم بإعطاء جمهورية مصر العربية هذه الوديعة في هذه الفترة.

وقد تم قطع العلاقات بين مصر وتركيا بعد الانتهاء من فترة حكم الإخوان المسلمين، وكان سبب القطع هو محاولات تركيا التدخل في الشأن الداخلي المصري دون أي وجه حق لذلك، حيث أن تركيا كانت داعمة لجماعة الإخوان المسلمين المحظورة، وعلى استعداد أن تقوم بدعم أعضائها الموجودين في جمهورية مصر العربية.

إقرأ ايضا سعر الدولار اليوم الجمعة.. استقرار أسعار الدولار بالبنوك والسوق السوداء

ومن جانب اخر فأن الاقتصاد المصري الان في حالة تعافي حيث أن الاحتياطي النقدي الأجنبي الموجود في البنك المركزي المصري قد وصل إلى ارتفاع تاريخي ، حيث سجل حوالي 36،1 مليار دولار أمريكي، في نهاية أغسطس الماضي.